أودي إيه بي تي تُشعل الحماس في برلين وتحقق فوزاً ساحقاً في الفورمولا أي

 ألهبت ’أودي‘ حماسة عشاق سباقات السيارات في برلين وحققت فوزاً ساحقاً مع نهاية أسطورية لمنافسات سباق ’فورمولا إي‘.

وبفضل مركزه كقطب الانطلاق الأول، والهيمنة على المركزين الأول والثاني وتسجيل أسرع لفة، أصبح ’أودي سبورت إيه بي تي شافلر‘ أول فريق يحرز كامل النقاط في يوم سباق ضمن سلسلة سباقات السيارات الكهربائية.

ونجح دانيال آبت في إحراز فوز مستحق احتفل به مع جمهور هذه الرياضة في برلين. وقدم الألماني البالغ من العمر 25 ربيعاً أداءاً مثالياً في السباق الذي أقيم على أرضه.

وبالرغم من حاجته للتأهل في المجموعة الأولى التي عانى فيها من حظ عاثر، لم يجد آبت عناء في التواجد بين أسرع خمسة سائقين مع اللفة محسوبة الزمن.

ونجح في اقتناص نقاطه الثلاث الأولى التي أهلته لمركز قطب الانطلاق الأول، وللمرة الثانية في مسيرته الرياضية ضمن منافسات ’فورمولا إي‘. وأدى ذلك إلى هيمنته المطلقة على مجريات السباق، وإحرازه لانتصار مذهل مع أسرع لفة في السباق.

وبعد فوزه بالكأس الذي قدمه أندرياس شوير، وزير النقل الألماني، قال دانيال آبت: “نجحت في تحقيق أكثر انتصاراتي أهمية حتى الآن في مسيرتي الرياضية؛ وعشت يوماً استثنائياً من بدايته إلى نهايته”.

واستكملت ’أودي‘ تميّز انتصارها بفوز لوكاس دي غراسي بالمركز الثاني. وحقق البطل المدافع عن لقبه أسرع لفة في التصفيات مع سيارته Audi e-tron FE04، لكنه تعرض لهفوة صغيرة دفعت به نحو الهبوط إلى مركز الانطلاق الخامس.

وبعد الانطلاق، لم يكن السائق البرازيلي بحاجة لأكثر من اثنتي عشرة لفة قبل أن يشق طريقه نحو المركز الثاني.

وبفضل سرعة توقفه للصيانة، نجح البرازيلي في اللحاق بزميله في الفريق وانطلق بسلاسة ليحرز المركز الثاني. وجاء جان إيريك فيرن من فريق ’تيتشيتاه‘ في المركز الثالث بفارق أكثر من اثنتي عشرة ثانية عن متصدر السباق.

وفي بطولة السائقين، تحسّن كل من دانيال آبت ولوكاس دي غراسي قبل السباقات الثلاثة السابقة في زيوريخ (10 يونيو) ونيويورك (14/15 يوليو) حيث حلّا في المركزين الرابع والسادس على التوالي.

ويتخلف آبت بفارق نقطة واحدة فقط عن المركز الثالث في الترتيب العام.

ومن جانبه، قال ديتر جاس، رئيس قسم رياضة السيارات في أودي: “لقد خضنا سباقاً رائعاً بمعنى الكلمة؛ إنه أول انتصارات ’أودي‘ بالمركزين الأول والثاني منذ انطلاق برنامج ’فورمولا إي‘ والأول من نوعه للفريق – وكل ذلك في سباق على أرض الوطن! لقد نجح دانيال في تحقيق انتصار غير مسبوق استكمله فوز لوكاس بالمركز الثاني. وأود تهنئة جميع من عمل بجد لتحقيق هذا الإنجاز. ومن النادر جداً أن نرى مثل هذه الميزة الكبيرة في سباقات ’فورمولا إي‘”.

 

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية


Share
Bookmark the permalink.