أستون مارتن لاغوندا فيجين 2021 – الترف المكهرب

كشفت أستون مارتن عن سيارتها الأختبارية الغريبة والجميلة لاغوندا فيجين، في واحدة من أهم المفاجآت في جنيف 2018، وهذه السيارة هي كناية عن مركبة فاخرة كهربائية للمستقبل.

تم تركيب البطاريات في أسفل جسم “أستون مارتن لاغوندا فيجين” وذلك من أجل الحفاظ على مركز الثقل المنخفض من أجل الأداء الرياضي والثبات في المناورات.

داخل المقصورة هناك مساحة تكفي لأربعة ركاب البالغين بكل الراحة، حيث يحيط بهم الزجاج والألياف الكربونية، والسيراميك والسجاد والحرير والمنسوجات المصنوعة يدويا من الصوف.

ونجد هناك أيضاً الأبواب الخلفية المفصلية، ويتم أيضاً فتح أقسام من السقف التي تسمح للركاب للوقوف والخروج بسهولة.

المقاعد الأمامية تشبه أكثر الكراسي الفاخرة ويمكن نقل عجلة القيادة من مكانها وحتى ازالتها تماما (اخفائها) للسماح للأنظمة القيادة المستقلة بأخذ المبادرة.

 القوة الكهربائية تنتقل الى العجلات أربع، وتستطيع السيارة هذه السير مسافة 643 كلم من دون الحاجة للتوقف لشحن البطاريات.

“لاغوندا” الكهربائية ستتحول بحسب أستون مارتن إلى الإنتاج في عام 2021، وسيليها نموذجين اثنين آخرين: كوبيه وسيارة دفع رباعي في عام 2023.

    

   

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Share
Tagged , . Bookmark the permalink.