سيتروين أبوظبي تنافس على المراكز الأولى في الأرجنتين

أنهى فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي للراليات منافسات اليوم الأول من رالي الأرجنتين – الجولة الخامسة من بطولة العالم للراليات – محتلاً المركز الثاني في الترتيب العام المؤقت على يد السائق البريطاني كريس ميك في حين احتل زميله الآيرلندي كريغ برين المركز السادس ضمن لائحة العشرة الأوائل. هذا واستقر المركز الخامس عشر في جعبة البطل الإماراتي الشيخ خالد بن فيصل القاسمي العائد للبطولة بعد مشاركته الأخيرة في رالي ويلز البريطاني العام الماضي.

يتألف رالي الأرجنتين من 18 مرحلة وعرة ويتخذ من ”فيلا كارلوس باز“ في قرطبة مقراً له. يبلغ الطول الإجمالي للمراحل الخاصة بالسرعة 360,61 كيلومتراً، في حين يبلغ الطول الإجمالي للرالي مع مراحل الوصل حوالي 1023 كيلومتراً. أما أهم المراحل فهي ”كوتشيلا“ حيث يبلغ طولها 41,5 كلم.

انطلق الرالي مساء الخميس بمرحلة إستعراضية بلغ طولها حوالي 2 كلم قبل الانطلاقة الفعلية للمنافسات في اليوم التالي والتي تألفت من 7 مراحل خاصة طولها حوالي 154 كلم نجح فيها كريس ميك وملاحه بول نيجل على متن السيتروين سي3 دبليو.آر.سي المعززة بمحور خلفي مطوّر في القفز من المركز الخامس للمركز الثالث في الترتيب العام المؤقت وتحديداً بعد المرحلة الرابعة وحافظ على مركزه حتى منتصف اليوم الأول.

استؤنف الرالي بعد وقفة الصيانة، وكانت المرحلة السادسة شاهدةً على ارتقاء سائق فريق أبوظبي (كريس ميك) للمركز الثاني بعدما سجل ثاني أسرع زمن في المرحلة وتأخر أندريسا ميكلسن بسبب انثقاب أحد إطارات سيارته.

كان ذلك في وقت احتل فيه كريغ برين وملاحه سكوت مارتن المركز الثامن في لائحة العشرة الأوائل في بداية النصف الأول من اليوم. ولكن بعد وقفة الصيانة، نجح الآيرلندي في التقدم لاحتلال المركز السادس في الترتيب العام المؤقت.

الشيخ خالد القاسمي: ”يوماً صعباً جداً خصوصاً في الصباح حيث الغبار الكثيف الذي منعنا من القيادة براحة وبسرعات عالية نسبياً لأن الطريق لم يكن واضحاً أمامنا. ولكن في النصف الثاني من الرالي نجحنا مع المهندسين في إجراء بعض التعديلات على معايير الضبط وهو ما جعل السيارة تتجاوب مع أسلوبنا في القيادة وبدأت سرعتنا تزيد على الرغم من قساوة المراحل. أنهينا الرالي بنجاح وأشعر بأننا حققنا تقدماً ملحوظاً.“

كريس ميك: ”كان علينا أن نبقى قريبين قدر المستطاع من أوت تاناك (متصدر الرالي) كما علينا أن نضع الأحوال الجوية لليوم الثاني في الحسبان. فإن تشكل الضباب قد نخسر ما بنيناه في اليوم الأول. أنا سعيد بنتيجتنا في اليوم الأول وأشكر ميشلان التي قدمت إطارات ممتازة سمحت لنا في إنهاء المرحلة الأخيرة لليوم دون مشاكل تذكر!“

كريغ برين: ”لقد كان يوماً شاقاً بالفعل، واجهنا بعض التحديات في البداية مع معايير السيارة ولكننا تمكنا من الوصول إلى معايير ضبط أفضل في النصف الثاني من اليوم وأنا سعيد بالنتيجة التي حققناها في نهاية المرحلة الثامنة.“

يعد رالي الأرجنتين من أصعب الراليات التي تقام على طرقات ترابية/حصوية حيث سرعان ما تتلف مع مرور السيارات عليها لترتفع معها معايير التحدي بالنسبة للسائق والمهندسين الذي يعملون على توفير أفضل معايير الضبط المناسبة لنظام التعليق في السيارة.

    

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية


Share
Bookmark the permalink.