رينو ميغان سيدان الجديدة – الملف والتفاصيل الكاملة

وسعت شركة رينو نطاق مركباتها بإضافة سيارة ميغان سيدان جديدة بالكامل ، وتعزز هذه السيارة مكانة هذه العلامة التجارية في السوق حيث تحتل سيارات الصالون الخيار الأول بين السائقين الذين يتطلعون للحصول على مركبة مريحة وواسعة تعكس مكانتهم الاجتماعية بوضوح.

وتساهم سيارة ميغان بمعدل النمو العالمي لهذه العلامة التجارية وتزيد من انتشار منتجاتها الأخيرة أيضًا، خاصة وأنه يتم إنتاج هذه السيارة الفريدة في مصنع رينو في بورصة (تركيا) ليتم عرضها في أكثر من 30 دولة حول العالم.

واستنادًا إلى التصميم الهندسي لسيارة رينو، تم تصميم وتصنيع وتطوير سيارة ميغان الجديدة مع سيارة ميغان هاتشباك الجديدة، التي أطلقت في بداية عام 2016 في أوروبا.

وهذا يعني بأنها تتمتع بنفس الميزات والتقنيات المستخدمة في شقيقتها التي تتمتع بخمسة أبواب واسعة، بينما تضيف مزيدا من المساحة القياسية التي تتفوق على السيارات في فئتها وتوفر حجمًا يساوي 508 دسم3.

من خلال إضفاء الطابع الديناميكي على تصميمها المميز ومع المميزات التي تتمتع بها من الشريحة الأعلى، تمثل سيارة ميغان الجديدة نقلة حقيقية في السوق، مما يتيح للطراز الأحدث للعلامة التجارية من تمثيل المعيار الجديد في فئة سيارات الصالون المدمجة.

ميغان سيدان هي سيارة صالون ديناميكية وأنيقة وتتميز بسمات التصميم المرتبطة بهذا النوع من السيارات التي لا تزال في كثير من البلدان تمثل الشكل المفضل لسائقي السيارات الذين يبحثون عن سيارة تعكس نجاحاتهم ومكانتهم الاجتماعية.

وعمومًا، فإن سيارة ميغان الجديدة هي أكثر بكثير من مجرد نسخة بأربعة أبواب من سيارة ميغان Hatch الجديدة:

• حيث إنها تبرز من خلال شكلها الانسيابي المميز.

• كما وقد استفاد مصممو رينو من خبراتهم المشهودة لدمج 508 دسم3 بسعة تخزينية رائعة دون المساس بالشكل الجذاب للسيارة ونواحيها الجمالية.

• وتؤكد أبعاد هذه السيارة المميزة (4.63 م طول و1.81 م عرض، مع قاعدة عجلات قياسية في فئتها بطول 2.71 م) قدرتها على تعزيز وجودها في السوق وتوفيرها لمساحة إضافية للركاب بكل سهولة.

• ويعتبر مظهرها الأنيق نتيجة للعمل المضني على نسب الزجاج والمعدن (1/3: 2/3)، وكذلك ارتفاعها المنخفض (1.44م) وأرضية (13 سم).

• كما أنه تم تزويدها بجميع المعايير القياسية سواء في نطاقها أو في الإصدارات الأحدث، كذلك فإن تفاصيل حديد الكروم (مثل الشبك، القوالب الجانبية، شرائط النوافذ في الأبواب، ومقابض الأبواب، وأنابيب العادم) تشير إلى جودة النموذج وتعزز جاذبيته.

• أما بالنسبة لعرض مقدمة السيارة وخلفيتها فيبلغ (1.57 م طول) وهو الأوسع في فئته، وكذلك مجموعة أحجام العجلات التي تصل إلى 18 بوصة، لتمنحها وقفة مذهلة.

• كذلك فإن جوانبها الواسعة المنحوتة تعبر عن شكلها الرياضي المميز

ميزة فريدة من نوعها في فئة سيارات الصالون المدمجة، وهي تجهيز النسخة الأعلى من سيارة ميغان الجديدة بسقف زجاجي بانورامي منزلق ليتمكن المستخدم من التمتع بالضوء الطبيعي من الجهتين الأمامية والخلفية. يشكل السقف البانورامي من الخارج حلقة وصل بين الزجاج الأمامي والنافذة الخلفية لإضافة لمسة أخرى من الأناقة والصقل لتصميم السيارة الجديد.

تتوفر سيارة ميغان الجديدة بتسعة ألوان:

• ثمانية منها معدنية: الأبيض اللؤلؤي، الزئبقي، البني المنك، الأزرق الكوني، الرمادي الكورني، الأحمر الملتهب، الأسود النجمي، البيج الرملي.

• لون واحد غير لامع: الأبيض الجليدي.

تتشارك سيارة ميغان الجديدة بالعديد من ميزات التصميم مع شقيقتها الأكبر رينو تاليسمان، بما في ذلك الإضاءة العاكسة ليلًا ونهارًا:

• تتميز الإضاءة الأمامية التي على شكل حرف C بتأثير إضاءة LED ثلاثية الأبعاد. أحد الخيارات المتوفرة في النسخة الأحدث من ميغان الجديدة هي الإضاءة الكاملة ب طريقةLED (بتقنية الرؤية النقية) وذلك في الأضواء الأمامية.

• صنعت أضواء LED الخلفية بشكل يعطي مظهرًا أفقيًا ثلاثي الأبعاد بتأثير فريد بتقنية Edge. تمنح الخطوط النحيلة التي تشبه ضربات الفرشاة شعورًا بانبعاث الضوء الأحمر العميق منها.

تضفي المساحة الداخلية للسيارة جوًا يشبه “قمرة القيادة” بفضل مقاعدها المصممة لتفتح وتقفل ومميزاتها الأخرى مثل شاشة العرض الملونة (7 بوصة) قابلة للضبط، أو التابلت المسطح (8.7 بوصة)، كذلك R-link 2 وعلاوة على ذلك، فقد فكر فريق العمل المواقع المناسبة لجميع تلك الميزات التقنية داخل السيارة لتسهيل استخدامها اليومي.

وقد أخذ فريق التصميم بعين الاعتبار أهمية الراحة في السفر من خلال الاهتمام الدقيق بالرتوش الأخيرة الداخلية، وصولًا إلى نوعية المواد المستخدمة ومدى ليونتها، لتكون جميع تلك التقنيات في متناول اليد سواء للسائق أو الركاب:

• المواد المستخدمة في موديلات سيارة رينو الأحدث

• غطاء مدعم بالفوم، تم اختياره للوحة القيادة وألواح الأبواب العلوية وأدراج الأبواب ومساند الذراع

• استخدام الكروم بتأثير الساتان في مواسير الهواء وحواجز الكونسول الوسطى

• عجلة قيادة ذات غطاء حُبيبي كامل من الجلد – يتوفر في السيارة الأحدث –

يبرز تناسق المواد المستخدمة في لوحة القيادة وألواح الأبواب العليا العرض الحقيقي للسيارة من الداخل. مع الكونسول المركزي الواسع والطويل المحاط بأطراف ذكية. أما في الإصدار الأحدث، تم تعزيز تصميم وحدة التحكم وكذلك لوحات الأبواب الأمامية والخلفية بشريحتين دقيقتين من الضوء تم التقاطهما بنفس لون الإضاءة المحيطة.

واعتمادًا على نوع الإصدار، تم تصميم الأثاث الداخلي للسيارة باللون البيج (مع اختيارك من ثلاثة أنواع مختلفة من الأقمشة وهي: نسيج عادي، قطيفة، جلد).

يسهم كل ما سبق في إضفاء الإحساس بالراحة الفائقة على متن سيارة ميغان الجديدة.

توفر المقاعد المصممة بدقة الراحة والدعم الأعلى في فئته بفضل استخدام الفوم المزدوج الكثافة بشكل خاص. بينما تبقى الإطارات هي نفسها تلك المستخدمة في كل من سيارة كوليوس وتاليسمان تتوفر المقاعد الجلدية كخيار ضمن الموديل الأحدث، حيث تقوم تلك المقاعد بتقديم خدمة التدليك للسائق بالإضافة إلى الدعم القطني القابل للتعديل كهربائيًا.

توفر مقصورة السيارة مستوى عاليًا من المساحة للسائق والركاب على حد سواء:

• تعتبر المساحة الممنوحة للكتف والكوع الأفضل في فئتها (1،441 مم للكتف في المقدمة و1،377 في الخلفية، مع 1،492 مم كمساحة للكوع في المقدمة و1413 مم في الخلفية).

• 216 مم مساحة ممنوحة للركبتين في الخلفية.

• زاوية ظهر المقعد الخلفي (27 درجة) مما يحسن المساحة الممنوحة للرأس للركاب الأطول ويحسن الراحة في الجلوس.

كذلك، فإن واحدة من الميزات الأكثر إثارة للإعجاب في سيارة ميغان هي إعادة التهيئة بحجم 508 دسم3، لتكون الأكبر في فئتها. بالإضافة إلى مساحة الحمل الواسعة، فهي عملية بشكل استثنائي مع سهولة الوصول عن طريق باب واسع. أقصى طول تحميل هو 1،084 مم، بعرض 1،393 مم.

وقد تم إيلاء اهتمام خاص بشكل خاص لمساحة التخزين في المقصورة وسهولة الاستعمال:

• يمكن تعديل مسند الذراع المركزي بطوله ليصل إلى ثلاثة لترات من التخزين.

• علبة قفاز بسعة 7 لتر.

• تستوعب مساحة التخزين من الباب الأمامي زجاجة بسعة 1.5 لتر.

تستند سيارة ميغان الجديدة على التصميم النموذجي لتحالف رينو-نيسان والذي تشاركه مع غيره من نماذج رينو الراقية، بما في ذلك تاليسمان و كوليوس الجديدة.

وتأتي سيارة ميغان الجديدة مع مجموعة واسعة من الميزات الأكثر ارتبطًا بالفئات الأعلى الفريدة من نوعها: مثل شاشة عرض ملونة بقياس 7 بوصات وشاشة ملونة متعددة الوسائط R-link 2 متوفرة في شكلين (7 بوصة شكل أفقي، أو 8.7 بوصة شكل أمامي)، وكذلكMulti-sense .

تأتي الإصدارات الراقية من ميغان الجديدة مع R-Link 2 وشاشة عرض 7 بوصة بشكل أفقي أو شاشة 8.7 بوصة أمامية (22سم)، مماثلة لتلك المتوفرة في كل من Talisman وKoleos. وبما أنها فريدة من نوعها في فئتها، فإنها تتمتع بشاشة قابلة للتكبير للاستخدام المبسط، مثل الهواتف الذكية أو الكمبيوتر اللوحي.

يعمل R-Link 2 كمركز تحكم يدير مختلف وظائف السيارة: الوسائط المتعددة، الملاحة، الهاتف، الإذاعة، مستشعر Multi-sense، موجه القيادة (ADAS).

يقدم R-Link 2:

• واجهة مستخدم بديهية وسهلة الاستخدام، على غرار الموجودة في الهاتف الذكي أو الجهاز اللوحي: انقر واسحب لنقل الأيقونات، والتنقل بين الصفحات، والتكبير بإصبعين، وما إلى ذلك.

• شاشة سهلة التخصيص، بثلاثة أشكال لصفحة ‘HOME’ مع أيقونات متعددة وما يصل إلى ستة نماذج مختلفة تسمح بالوصول السريع إلى إعدادات القيادة المحددة مسبقًا والجو المفضل في السيارة.

• مركز التحكم الذي يتيح تفعيل وتعطيل غالبية وظائف السيارة، بما في ذلك نظام الصوت، وصوت الهاتف، والملاحة، وموجه القيادة،

• الاتصال، مع تطبيق الهاتف الذكي (متوفر اعتمادًا على السوق). لمستخدمي iPhone، ونظام الأوامر الصوتية Siri الذي يمكن تفعيله من عجلة القيادة.

تم تجهيز سيارة ميغان الجديدة بخاصية R-Link 2 كذلك مع الاستفادة من خاصية الصوت ثلاثية الأبعاد التي وفرتها Arkamys® مع وجود ثمانية مكبرات صوت. وبفضل برنامجها الخاص لمعالجة الإشارات الرقمية، يضيف هذا النظام العمق والملمس إلى متعة الاستماع.

وتشمل خيارات الاتصال والشحن:

• بلوتوث® للاستخدام الحر اليدوي للهاتف والصوت (قياسي في جميع الإصدارات)

• واحد أو اثنين من منافذ USB (اعتمادًا على الإصدار)

• مأخذ سماعات 3.5 مم (قياسي في جميع الإصدارات)

• شعلة للسجائر، بمصدر طاقة 12 فولت و12 فولت للطاقة في السيارة من الخلف (قياسي في جميع الإصدارات)

• فتحة لبطاقة ذاكرة (قياسي مع R-Link 2)

يتم عرض بيانات القيادة (السرعة، دورة/ دقيقة، استهلاك الوقود، وما إلى ذلك) على شاشة ملونة 7 بوصة تقع خلف عجلة القيادة مباشرة في محيط نظر السائق.

تتوفر تقنية multi-sense حاليًا في سيارة Talisman، حيث تمنح المستخدمين فرصة لتخصيص تجربة القيادة الخاصة بهم في النسخة الأحدث من خلال:

• تعديل دواسة الوقود واستجابة المحرك

• التحكم في ثبات عجلة القيادة والتوجيه

• تعديل بيئة إضاءة المقصورة، وتفعيل وظيفة التدليك لمقعد السائق.

يوفر زر Multi-sense الموجود في الكونسول المركزي إمكانية الوصول المباشر إلى الوظائف المذكورة عبر شاشة R-Link 2، بالإضافة إلى خمسة إعدادات قيادة محددة مسبقًا: محايد، رياضي، مريح، مخصص.

تندمج هذه الأوضاع مع اختيارك من بين خمسة إضاءات داخلية: البني الداكن والأحمر والأزرق والأرجواني والأخضر.

وتغطي الإضاءة الكونسول في الوسط – بالإضافة إلى ألواح الأبواب الأمامية والخلفية وتطابق اللون على شاشة لوحة التحكم وعلى شاشة الوسائط المتعددة الأمامية.

وعلاوة على ذلك، بمساعدة تقنية Multi-sense، يستطيع السائق ضبط صوت المحرك مع الاختيار من بين ثلاثة إعدادات مختلفة: محايد، مريح، رياضي.

أنظمة ADAS الأحدث للمساعدة في قيادة السيارة بكل راحة

عادة ما توجد مثل هذه الأنظمة في السيارات من الطراز الأحدث، حيث تجعل هذه الأنظمة القيادة أمرًا أسهل وأكثر راحة وسلامة.

وقد حرصت سيارة ميغان الجديدة على التمتع بأحدث تقنيات المساعدة على القيادة (ADAS)، والتي تتوفر أيضًا في موديلات رينو الراقية مثل (Talisman – koleos).

يتم الوصول إلى أنظمة المساعدة على القيادة وتنشيطها عبر الجهاز اللوحي R-Link 2 ويتضمن الوظائف الآتية:

• للتحذير: تحذير النقطة العمياء (BSW)، والتحذير من عدم استقرار المسار(غياب التركيز)

• للحصول على المساعدة: كاميرا الرؤية الخلفية، مستشعر عملية ركن السيارة الأمامي والخلفي والجانبي، ومساعد وضع السيارة بشكل صحيح (Easy Parking Assist).

معلومات حول نظام المساعدة على القيادة:

• تحذير النقطة العمياء: لضمان سلامة الالتفاف والدوران، حيث يقوم هذا النظام بتنبيه السائق بإشارة مرئية على المرايا الجانبية عند اكتشاف مركبة أخرى في نطاق النقطة العمياء. ويعمل هذا النظام بين 30 كم/سا و 140 كم/سا.

• تنبيه المسار غير المستقر: يكتشف هذا النظام مؤشرات على إرهاق السائق وتصدر تنبيهات لمنع وقوع الحوادث.

• كاميرا الرؤية الخلفية: عند الرجوع إلى الخلف بالسيارة، توفر هذه الكاميرا نظرة شاملة للمساحة الموجودة خلف السيارة على شاشة اللمس. وللمساعدة في المناورة والالتفاف؛ تترافق الصورة المعروضة بخط إرشادي متحرك وخط إرشادي آخر ثابت.

• أجهزة الاستشعار الأمامية والخلفية والجانبية: تساعد المستشعرات السائق على استكمال مناورات الوقوف بنجاح، دون الإخفاق في السيطرة على السيارة. وتعمل كاشفات الموجات فوق الصوتية بنطاق 360 ° على تنبيه السائق عند وجود خطر اصطدام وشيك، وبالتالي تعمل على حماية السيارة.

• Easy Park Assist: بعد مساعدة السائق في تحديد مكان مناسب لوقوف السيارات عن طريق قياس المساحة المتوفرة بأجهزة الاستشعار الخاصة، يقوم النظام في وقت لاحق بتوجيه عجلة القيادة أثناء محاولة السائق لركن السيارة.

يعمل برنامج Easy Park Assist على توفير ثلاثة أنواع مختلفة من أوضاع ركن السيارة: بشكل موازي، أو عمودي، أو زاوية.

تعرض الشاشة المركزية جميع المعلومات المطلوبة لاستكمال العملية (محاكاة رسومية، كاميرا للرجوع الخلفي وأجهزة الاستشعار). وفي كل من تلك الحالات، يكون للسائق القدرة على السيطرة على المكابح والسرعة أثناء المناورة.

كما تم تجهيز سيارة ميغان الجديدة بأحدث جيل من برامج التحكم الإلكتروني في الاستقرار (ESC)، والتحكم في وضعية الجر، والفرملة، وتوزيع قوة الفرامل الإلكترونية، والمساعدة على القيادة على مرتفع، ونظام مراقبة ضغط الإطارات كمعدات قياسية.

بالإضافة إلى التقنيات المذكورة ضمن موديلات سيارة رينو الأحدث الفريدة من نوعها ضمن الفئة واعتمادًا على الإصدار والسوق؛ تقدم سيارةميغان الجديدة الميزات التالية ضمن الجيل الأحدث منها، والتي تهدف إلى تسهيل قيادة السيارة على الجميع:

• سهولة الوصول إلى صندوق السيارة (ETA): نظام يعمل عن طريق الكشف عن الحركة تحت المصد الخلفي. وهي ميزة فريدة من نوعها في سيارات الصالون المدمجة.

• بطاقة دخول وتشغيل تعمل بدون لمس (مع إقفال تلقائي للسيارة).

• فرامل إلكترونية توقف السيارة عندما يتوقف المحرك وتحرر بعض المساحة في الكونسول في الوسط.

• تحكم تلقائي مزدوج المنطقة بالمناخ.

سيارة ميغان الجديدة.. سيارة عالية الأداء في أي مكان، وذلك من خلال معالجة من الدرجة الأولى ومجموعة من المحركات التي تلبي احتياجات جميع سائقي السيارات. وتتمتع السيارة الرائعة أيضًا بنظام لضمان تخميد الصوت الرأسي وتأمين الراحة الصوتية بأفضل مستوى.

كذلك فقد نتج التوازن بين الراحة والديناميكية الذي تقدمه سيارة ميغان الجديدة من السعي لضمان كون نظام التعليق آمنًا وفاعلًا:

• تم تصميم المخمدات ومصد الصدمات لتوفير راحة فائقة.

• توجيه للقيادة بمنتهى الدقة والاستجابة بفضل تحسين النظام المساعد، ومن خلال الحقيقة التي تقول بعدم وجود مطاط تثبيت بين الإطار الفرعي وجسم السيارة.

• تم الاهتمام بشكل خاص بمخمدات ذراع التعليق الأمامية.

• وقد تم تنقيح وصلات التعليق الخلفية لتحسين امتصاص الصدمات الطريق.

• تم تعديل المحور الخلفي لتوفير حركات توجيه صغيرة للعجلات الخلفية عند الدوران في المنعطفات والزوايا لتصبح أكثر راحة في السرعات الأعلى.

كذلك تم التركيز على الراحة الصوتية والحد من الضوضاء على الطرق في المجالات الآتية:

• شعور مريح بالتواجد ضمن كبسولة معزولة، في واحد من مزايا سيارة ميغان اللامحدودة، وذلك من خلال اعتماد الفوم تحت غطاء محرك السيارة، وحول لوحات الفتحات وأقواس العجلات، في مواضع القدم، وفي الأركان وراء حواف صندوق السيارة،

• عزل ممتاز لضوضاء الرياح، وخاصة على الطرق السريعة، وذلك بفضل النوافذ السميكة وكذلك العوازل الخارجية في الجزء السفلي من الأبواب، وكذلك بمنح المواصفات القياسية للزجاج الأمامي للسيارة.

• هيكل أكثر صرامة، وضمان لعزل أفضل ضد الضوضاء والاهتزازات.

أظهرت سيارة ميغان الجديدة خبرة رينو الواسعة في مجال السلامة لتمتعها بالميزات الآتية:

• اثنتين من الوسائد الهوائية الأمامية (قياسي)

• اثنين من الوسائد الهوائية الجانبية للراكب الأمامي (النسخة الأحدث)

• اثنتين من الوسائد الهوائية الستارية (النسخة الأحدث)

• مساند رأس أمامية وخلفية مضادة للصدمات (قياسي)

• نظام مضاد للغوص لكل من المقاعد الأمامية والخلفية (قياسي)

• نظام تثبيت خلفي ISOFIX لمقاعد الأطفال بالحجم الصغير (1) (قياسي)

• تم تجهيز أحزمة الأمان الأمامية بمحددات الحمل والشد (قياسي).

وعلاوة على ذلك، تم استخدام حديد صلب عالي المرونة لإطار المحرك وكذلك حديد صلب عالي القوة لسلامة أماكن الركاب وحماية المقصورة في حالة وجود ضرر كبير.

خضعت سيارة ميغان الجديدة لسلسلة من الاختبارات تحت ظروف قاسية، فضلًا عن عملية تطوير مضنية لإعطائها قدرة مثالية على التعامل مع الطرق مهما كانت.

وبالنظر إلى نية الشركة في تسويق هذه السيارة فيما يقرب من 30 سوق مختلف، فسيكون من الهام لهذه السيارة الفريدة أن تلبي توقعات السائقين تحت أنواع الطقس المتنوعة وعلى جميع أنواع الطرق.

ولضمان الموثوقية، وبالإضافة إلى الاختبارات التي أجريت بالفعل على نسخة ميغان Hatch الجديدة، تم وضع السيارة لتسير ما يقرب من 276،000 كم على مسارات اختبار شركة رينو في ظروف مصممة خصيصًا لتسريع حالة الاستعمال. وهو ما يعادل 828،000 كم من المسافة الحقيقة التي تسيرها السيارة فالحياة الحقيقية.

وعلاوة على ذلك، وقد غطت 24 مركبة أكثر من مليون كم من أجل الكشف عن أية مسائل محتملة وتصحيحها بسرعة.

ومن خلال برنامج سيارة ميغان الجديد، يتم الاستفادة أيضًا من تقييم لقدراتها المتقادمة. كما هو الحال مع جميع موديلات رينو الجديدة، تم وضع السيارة من خلال إجراء اختبار EDAU (اختبارات المتانة الوظيفية والبصرية).

جنبا إلى جنب مع اختبارات الطريق، وهذه العملية تحاكي ثلاث سنوات من استخدام السيارة من خلال تجربتها مرارًا وتكرارًا في الإجراءات التالية: الدخول والخروج من السيارة وتعديل المقاعد، ورفع وخفض النوافذ، وربط وفك أحزمة الأمان، وتغيير السرعات، فتح وإغلاق الأبواب والباب الخلفي وعملية التنظيف، والاختبارات المناخية داخلها (لمحاكاة الظروف الباردة والساخنة والرطبة والمشمسة).

ولما تتمتع به رينو من خبرة في المحركات وريادة في الشحن التوربيني وتقليص الحجم في فورمولا 1، تعتبر رينو المدافع الرائد عن المحركات التي تمزج بسلاسة بين متعة القيادة والكفاءة.

تتوفر المحركات بخاصية ناقل الحركة التلقائي X-Tronic، وتشتهر بالموثوقية والبساطة في الاستخدام اليومي. وقد تم تصميم هذا المحرك لتلبية احتياجات وتوقعات الأسواق التي تعرض سيارة ميغان

وتتمتع السيارة بميزة قياسية في جميع الإصدارات وهي وضع ECO، والذي يعدل خصائص أداء السيارة ويقلل من استهلاك الوقود بنسبة تصل إلى 10%. يتوفر في الإصدارات المجهزة بنظام R-Link 2، حيث يوفرEco2 مجموعة من البيانات التي تهدف إلى مساعدة السائقين على تحليل الطريق واتخاذ الخطوات التصحيحية المناسبة

والتدابير اللازمة للحد من استهلاك الوقود وانبعاثات غاز ثاني أوكسيد الكربون.

• SCe 115: 1.6 لتر بالسحب الطبيعي، 115 حصان و156 نانومتر من عزم الدوران من 4000 دورة في الدقيقة.

• SCe 140: 2.0 لتر بالسحب الطبيعي، 140 حصان و193 نانومتر من عزم الدوران من 3750 دورة في الدقيقة.

وقد أثبتت هذه المحركات بالفعل قيمتها في العديد من سيارات مجموعة رينو وتم دمجها إلى:

– ناقل حركة أوتوماتيكي X-Tronic

تم تصميم علبة التروس X-Tronic لتعزيز متعة القيادة وتقليل استهلاك الوقود مقارنة مع ناقل الحركة الأوتوماتيكي التقليدي. وعلى عكس نواقل الحركة السابقة، يشبه هذا الناقل التلقائي بحركته الناقل التلقائي متعدد النسب، كلما يحتاج السائق لزيادة السرعة.

ومع ذلك، فإن علبة التروس X-Tronic تضمن حدوث عملية الانتقال بشكل سلس تحت أي سرعة من خلال اقتراح عدد لا نهائي من غيار الحركة.

فهو يضمن متابعة عملية تحسين دوران المحرك وتحميله باستمرار لتحسين استهلاك الوقود، وراحة القيادة، وانخفاض مستويات الضجيج عند السفر بسرعة ثابتة. كما يوفر X-Tronic جميع مزايا الناقل التلقائي التقليدية دون وجود الجوانب السلبية.

قامت رينو بتزويد سيارة ميغان بميزات عادة ما تكون مرتبطة بالموديلات الأحدث ، وعملت كل ما يلزم لاعتماد هذه السيارة وجذب وكلاء التجزئة والشركات وكل ذلك بفضل وضعها المتميز:

• شكل خارجي ديناميكي معزز التصميم للسائق و/أو الشركة التي تمثلها.

• انخفاض مستوى استهلاك الوقود وانبعاثات ثاني أوكسيد الكربون في فئتها.

• أداء ديناميكي لا مثيل له ومجموعة من الميزات والتقنيات الوحيدة في فئتها (R-Link 2، ADAS، Multi-sense)، لطمأنة ومساعدة السائقين الذين يبقون على الطريق لأميال طويلة.

• مقاعد مريحة بشكل استثنائي تجعلها رفيق السفر المثالي

• مركبة أثبتت كفاءتها (تصميم مشترك CMF-C/D ومجموعة المحرك) ومئات الآلاف من الكيلومترات التي سارتها السيارة لاختبارها على الطريق وضمان جودتها وموثوقيتها.

كل ما سبق هو معايير رئيسية عندما يتعلق الأمر بتحديد قيمة سيارة ميغان الجديدة وهو عامل حيوي في القدرة التنافسية للسيارة في نظر مديري الأسطول والمهنيين.

       

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية


Share
Tagged . Bookmark the permalink.