وداعاً مرسيدس أي أم جي أس أل 65 … وأهلاً أس أل 73 هايبرد

وفقًا لأحدث للتقارير ستعمد مرسيدس على الاستغناء نهائياً عن طراز أي أم جي أس أل 65 الرودستر الصاروخية.

للتذكير مرسيدس أي أم جي أس أل 65 الحالية تأتي مزودة بمحرك مدعوم بالتوربو المزدوج و V12 بسعة 6.0 ليتر مع قوة حصانية تبلغ 621 حصان وعزم دوران يبلغ 1000 نيوتن متر.

هذا المحرك هو نفسه الموجود على متن سيارة أس65 بنسخاتها كافة: سيدان وكوبيه والمكشوفة بالاضافة الى طراز مايباخ أس 650 سيدان ومكشوفة، وطرازي جي 65 السابق والذي أيضاً من المرجح ان يتم الاستغناء عنه كطراز في الجيل الجديد بالاضافة الى طراز جي 650 مايباخ لاندوليه.

أيضاً وأيضاً هذه المحرك هو الأساس في سيارة أستون مارتن دي بي 11 وباغاني هويرا.

ويفيد التقرير أيضاً أن السيارة ستتوقف عن الانتاج الشهر القادم وبأن النماذج الوحيدة التي ستعمل على استعمال محرك ال V12 هذا هي نماذج مايباخ بما في ذلك جي كلاس الجديد، بالإضافة إلى جي أل أس الجديد القادم (أيضاً نسخة مايباخ).

أما بالنسبة لطراز أس أل 65 فمن المرجح ان يتم استبداله بطراز هجين (هايبرد) مع محرك سيارة “أي أم جي جي تي 4 دورز أس” سيدان الجديدة، ومن المرجح ان يتم تسميتها أل أي 73 مع قوة قد تلامس ال 800 حصان.

قد لا نضطر إلى الحداد على رحيلها كثيرًا ، على الرغم من أن SL التالي يميل إلى الحصول على مجموعة توليد هجينة عالية الإنتاج مثل تلك التي رأيناها في مفهوم AMG GT بأربعة أبواب. يميل إلى تحمل تسمية 73 ، عائلة جديدة من الهجينة يمكن أن تطرد بقوة حصانا 800.

في غضون ذلك ، ذكرت MB Passion أن إنتاج سيارة مرسيدس-AMG SL65 الحالية ستختتم في نهاية الشهر المقبل. مع توقف SL600 مع الجيل السابق من R230 في عام 2009 ، هذا يعني أنه سيكون هناك قريبًا واحد أقل من اثني عشر أسطوانة قابلة للتحويل في السوق.

   

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Share
Tagged . Bookmark the permalink.