نجم مرسيدس أي أم جي أي53 الجديدة 2019 يسطع بقوة مع ساعات أي دبليو سي الراقية

يسطع نجم كريستوف غرينغر-هير، الرئيس التنفيذي لدار أي دبليو سي في الحملة الإعلانية الجديدة التي تقودها مرسيدس أي أم جي ، الشريك الدائم لدار الساعات السويسرية الراقية منذ عام 2004، على مواقع التواصل الإجتماعي.

في فيلم قصير يعرض حالياً على الإنترنت، يظهر الرئيس التنفيذي في سيارة مرسيدس أي أم جي أي53 4ماتيك كوبيه الجديدة وتبدو ساعة Ingenieur Chronograph Sport Edition “50th Anniversary of Mercedes-AMG” متألقة على معصمه.

وفي هذا السياق تم اطلاق حملة #SpeedUpInStyle لمجموعة السيارات الجديدة من مرسيدس أي أم جي 53 الجديدة Mercedes-AMG 53 وذلك على وسائل الإعلام الرقمية.

حيث تُظهر هذه الحملة كريستوف غرينغر-هير، الرئيس التنفيذي لدار أي دبليو سي خلف مقود السيارة المذكورة في شوارع نيويورك.

عن مشاركته في هذه الحملة، يقول كريستوف : “أنا ممتن لمشاركتي في هذه الحملة الديناميكية مع شريكنا. لقد أذهلني التنوع والراحة والكفاءة والأداء التي تتمتع بها سيارة أي أم جي الرياضية بشكل كبير أثناء التصوير. هذا الفيلم النهائي يعكس صورة القوة الحقيقية وراء كل من مرسيدس أي أم جي وساعات  IWC Schaffhausen المتمثلة بالهندسة الدقيقة والعالمية والأداء الممتاز والتصميم المبدع -صفات رائعة دائمًا ما تقترن بالفرح والعاطفة”.

النجم المساعد- ساعة مشهورة من أي دبليو سي

تلعب ساعة Ingenieur Chronograph Sport Edition “50th Anniversary of Mercedes-AMG” ref. IW380902  دورا بارزا في الفيلم بتألقها على معصم كريستوف غرينغر-هير.

أبصرت الساعة ظهرت بنسختها الخاصة النور بمناسبة الاحتفال بالذكرى الخمسين لسيارة مرسيدس-أي إم جي في العام الماضي في نوربورغرينغ.

تعمل الساعة بواسطة حركة IWC 89361 المصنعة لدى الدار داخل علبة قوية من التيتانيوم.

يمكن رؤية نظام حماية المجال المغناطيسي من خلال الزجاج الخلفي وقد استوحي من أقراص المكابح للسيارات الرياضية عالية الأداء من مرسيدس أي أم جي.

ويرتكز خذا التعاون على التقليد النابض للتكنولوجيا في كلتا الشركتين بالإضافة إلى القيم المشتركة مثل الهندسة الدقيقة والتصميم الحصري.

كل من السيارات الرياضية عالية الأداء من مرسيدس- أي أم جي والساعات الميكانيكية من أي دبليو سي موجهة للأشخاص ذوي التوقعات العالية ، الذين يعتمدون على طرقهم الخاصة في البحث عن التميز.

 قامت دار الساعات السويسرية أي دبليو سي شافهاوزن بإنتاج ساعات قيمة دائمة منذ عام 1868 مع التركيز الواضح على التكنولوجيا والتطوير.

اكتسبت الدار سمعة دولية تعتمد على شغف الحلول المبتكرة والبراعة التقنية.

وتعتبر واحدة من العلامات التجارية الرائدة في العالم في قطاع الساعات الفاخرة ، تبتدع أي دبليو سي أروع الإبتكارات التي تجمع بين الدقة الفائقة والتصميم الحصري.

بصفتها شركة مسؤولة إيكولوجياً واجتماعياً، تلتزم أي دبليو سي بالإنتاج المستدام ، وتدعم المؤسسات في جميع أنحاء العالم في عملها مع الأطفال والشباب ، وتحافظ على شراكات مع المنظمات المكرسة لحماية البيئة.

الفيديو:

بالنسبة للناحية التقنية والميكانية تتميز هذه الطرازات بمحرك مدعو بالتوربو المزدوج بسعة 3.0 ليتر مؤلف من ستة اسطوانات متتالية بقوة 435 حصان (441 حصان القياس الأوروبي) و520 نيوتن متر من عزم الدوران.

هذا المحرك يأتي مقروناً مع محرك كهربائي (EQ Boost starter-alternator) بقوة 21 حصان و250 نيوتن متر من عزم الدوران.

كما أن نظام الدفع الكهربائي هذا يتغذى على النظام الكهربائي للمركبة 48 فولت.

أما علبة التروس فهي تأتي أوتوماتيكية من 9 سرعات من أي أم جي سبيدشيفت تي سي تي 9 جي وترسل الطاقة إلى نظام الدفع الرباعي الكامل 4 ماتيك.

التسارع من 0 الى 100 يتم في خلال 4.5 ثواني والسرعة قصوى تصل إلى 270 كلم بالساعة.

   

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Share
Tagged . Bookmark the permalink.