ماكلارين 600 أل تي سبايدر 2020 الجديدة كلياً – التصميم الجريء والأداء الخارق

كشفت ماكلارين أتوموتيڤ اليوم عن أول الصور والمعلومات الخاصة بسيارتها ماكلارين 600أل تي سبايدر الجديدة، وهي الطراز الثالث الذي تطرحه الشركة في إطار خطتها Track25، فضلاً عن كونها السيارة الخامسة التي تحمل الاسم Longtail.

وتعتبر 600أل تي سبايدر التجسيد الأمثل لفلسفة ماكلارين Longtail المتبعة في تصميم السيارات، والمستندة إلى القوة الفائقة، والوزن الخفيف والديناميكية الهوائية المحسّنة، والديناميكيات التي تركز على الحلبة، والإصدارات المحدودة.

وقياساً بسيارة 600أل تي كوبيه Coupé، يتألق النموذج الجديد بأبعاد تشويق جديدة لا تمسّ الخواص الديناميكية المتميزة والأداء الرفيع للسيارة الرياضية من سلسلة Sports Series: سقف صلب قابل للطيّ يمنح السائق خيار القيادة في الهواء الطلق.

وبهذه المناسبة، قال مايك فليويت، الرئيس التنفيذي لشركة ماكلارين أتوموتيڤ: “تضفي سيارة ماكلارين 600أل تي سبايدر أبعاداً جديدة من التشويق إلى الطراز الأكثر روعة في Sports Series، دون المساس بتركيز Longtail. ولتحقيق الاستفادة الكاملة من قوة الشاسيه أحادي الخلية II المصنوع من ألياف الكربون، حرصت الشركة على تزويد نموذج سبايدر الجديد بالقدرات الديناميكية والأداء الذي يضاهي 600أل تي Coupé، بزيادة 50 كيلوجرام فقط ودون الحاجة لإجراء أي عمليات تعزيز إضافية للهيكل. “

“وفضلاً عن ميزة الوزن قياساً بالسيارات المنافسة، احتفظ النموذج الجديد بنظام العوادم العلوية التي طرحت للمرة الأولى في سيارة Coupé – ويسرّني القول بأن صوتها وشكلها يصبح أفضل في وضعية السقف المطوي أو بعد فتح النافذة الخلفية للطراز سبايدر”.

وعلى غرار 600أل تي Coupé، يتألق الطراز سبايدر بتخفيض كبير للوزن قياساً بنموذجها الأساسي. ونجح مهندسو الشركة في تحقيق انخفاض كبير بمقدار 100 كيلوجرام قياساً بسيارة 570S سبايدر حسب معهد المقاييس الألماني.

وعلاوة على ذلك، وبفضل خفة وزنها ومتانة الشاسيه أحادي الخلية II المصنوع من ألياف الكربون، تحتفظ سيارة 600أل تي المكشوفة بالمتانة الهيكلية لسيارات Coupé دون الحاجة لإجراء أي عمليات تعزيز إضافية كانت مطلوبة في السابق مع الهياكل التقليدية المصنوعة من الفولاذ أو الألمنيوم.

وتفرض النتيجة زيادة في الوزن لا تتخطى 50 كيلوجرام قياساً بالطراز Coupé، مما يجعلها سيارة سبايدر ذات الوزن الجاف الأكثر خفة بواقع 1297 كيلوجرام. وبالتالي، تبدو السيارة أخف بـ 80 كيلوجرام على الأقل قياساً بأقرب منافساتها، بينما تتجلى المستويات الرفيعة للأداء والبراعة الديناميكية في نسبة القوة إلى الوزن بمقدار 463 حصان.

وتعزيزاً للتجربة الغامرة التي تفيض بها سيارة Longtail من السلسلة Sports Series، أصبح التحول إلى قيادة السيارة المكشوفة أمراً في غاية السهولة بمجرد الضغط على زر لتخفيض أو رفع السقف الصلب القابل للطي والذي يعمل بالكهرباء ويتكون من ثلاث قطع، وفي سرعات تصل حتى 40 كيلومتر/ساعة.

وفي حال كان السقف مطوياً، يمكن لركاب السيارة الاستمتاع بالرياح وهي تداعب خصلات شعرهم، واختبار تجربة سمعية وبصرية متميزة عبر نظام أنابيب العادم التي تتفرد بها السيارة 600أل تي.

ويمكن تنشيط ناشر الرياح المصقول الذي يعمل بالكهرباء بشكل مستقل عن السقف الصلب لتقليل الاهتزاز أو زيادة التهوية – أو ببساطة السماح بوصول قدر أكبر من صوت نظام العادم إلى المقصورة.

وبفضل التقنيات التي أثبتت فاعليتها في نماذج سبايدر من الطراز 650S، و570S و675LT، أصبح السقف الصلب أكثر أماناً ومقاومة للتمزّق قياساً ببديله القماشي، إضافة إلى توفير تجربة أشبه ما تكون لسيارات الكوبيه عندما يكون السقف في وضعية الطيّ.

وبشكل لا يقل أهمية، أتاح ذلك لفريق التصميم في ماكلارين قدرة الحفاظ على لغة التصميم التي تمتاز بها 600أل تي Coupé. ويتم إخفاء السقف عند طيّه بكل أناقة بمساعدة تقنية الإغلاق المرنة خلف غطاء المقعد الخلفي؛ ومع رفع السقف، تتيح منطقة التخزين هذه مساحة إضافية للأمتعة بسعة 52 ليتر.

وتستفيد 600أل تي سبايدر من نفس جملة التحسينات التي طرأت على الأداء وأثبتت فاعليتها وفقاً لمشتري 600أل تي Coupé.

وتم تعديل أنظمة التحكم الإلكترونية في المحرك ثماني الأسطوانات المزود بشحن توربيني مزدوج سعة 3.8 ليتر، وخضع نظام التبريد للترقية، وتم ضبط أنظمة العوادم الأقصر لتحرير قدر أكبر من الطاقة. وكما هي الحال في سيارة Coupé، يوفر محرك السيارة سبايدر طاقة 600 حصان ألماني (592 حصان) و620 نيوتن متر (457 رطل/قدم).

وتسمح آلية توليد القوة للسائق بتحقيق الاستفادة المثلى من شاسيه ألياف الكربون أحادية الهيكل لـ600أل تي سبايدر، مدعوماً بآلية تغيير السرعة ثنائية القابض وعلبة السرعات السباعية، والتي تتيح خيار Shift Cut في وضعية Sport mode بهدف دعم النقلات الخاطفة في السرعة مع إصدار صوت هادر من العوادم،

فضلاً عن خاصية Inertia Push في وضعية Track mode التي تسمح بتحسين التسارع. وتستطيع السيارة بلوغ سرعة 100 كم/س من السكون في غضون 2.9 ثانية فقط، وبلوغ سرعة 200 كم/س في غضون 8.4 ثانية فقط، وهي أبطأ بـ0.2 ثانية فقط من طراز الكوبيه. وتبلغ السرعة القصوى 324 كم/س عند رفع السقف، و 315 كم/س عند خفضه.

ويعزز هيكل الألياف الكربونية الخفيف الأداء بتصميم الانسيابي من طراز Longtail، مع الحفاظ على تصميم الجناح الخلفي لنسخة الكوبيه رغم التحديات التي يفرضها الغطاء القابل للإغلاق والفتح على صعيد الديناميكيات الهوائية، لتولد قوة الضغط السفلية ذاتها البالغة 100 كج عند سرعة 250 كم/س.

وتأتي آليات التحكّم فائقة الدقة وعالية التركيز مدعومة بمنظومة تعليق ذات أذرع مزدوجة من الألمنيوم مع مخمّدات تمت إعادة معايرتها، فضلاً عن مثبتات أكثر رسوخاً للمحرك، ومنظومة مكابح خفيفة الوزن.

وتم تزويد 600أل تي سبايدر بإطارات مصممة خصيصاً لها معدّة لمسارات السباق من طراز Zero™ Trofeo R من ’بيريلي‘، مع تعزيز تجربة القيادة بآلية توجيه أسرع واستجابات فورية من دواستي الوقود والفرامل.

ويعكس خفض مستوى السقف في السيارة التركيز المعزز على الأداء في تصميم قسمها الداخلي الذي يشتمل على عناصر تنجيد من طراز Alcantara® ومقاعد خفيفة الوزن معدة للسباقات مصنوعة من الألياف الكربونية من ماكلارين.

وتتوفر مقاعد ألياف الكربون فائقة الخفة (المصممة من أجل McLaren Senna أساساً) كخيار إضافي، حيث يمكن الحصول عليها لوحدها أو في إطار باقة MSO Clubsport Pack من ’مركز ماكلارين للعمليات الخاصة‘. وكل ذلك بالإضافة إلى مزيد من خيارات وإجراءات تخفيف الوزن التي تشمل إزالة منظومة الصوت ونظام التكييف، والمصممة لدعم الراغبين بالاستغناء عن كل كيلوغرام ممكن.

وتعتبر 600أل تي سبايدر الطراز الخامس الذي يحمل شارة LT لينضم إلى الخط المتألق الذي انطلق عام 1997 مع طراز McLaren F1 GTR ‘Longtail’، والذي لم يتم تصنيع سوى نموذج أولي وتسعة سيارات منه.

وكانت سيارة Longtail الأصلية بين الفائزين الخمسة ضمن الجولات الـ11 لبطولة الجائزة الكبرى للاتحاد الدولي للسيارات عام 1997، وحازت على المرتبة الأولى والثانية في سباق الجائزة الكبرى في ’لو مان‘، لتتفوق على منافسيها بنحو 30 لفة.

وأحيت ماكلارين أتوموتيڤ اسم Longtail مجدداً في دورة عام 2015 من معرض جنيف الدولي للسيارات، عبر إطلاق سيارة 675LT Coupé محدودة الإصدار والتي تم بيع جميع نسخها بسرعة كبيرة.

واستجابة لطلب العملاء، تم إطلاق سيارة 675LT سبايدر والتي بيعت جميع نماذجها البالغ عددها 500 سيارة خلال أسبوعين فقط. وتعتبر 600أل تي Coupé النموذج الرابع الذي أنتجته الشركة ويحمل اسم Longtail، وتم الكشف عنها في يوليو 2018 في Goodwood Festival of Speed، وحظيت منذ ذلك الوقت بإشادة النقاد الذين وصفوها بأروع السيارات في فئتها – وهي جائزة لن يجرؤ على تحديها سوى خليفتها سبايدر الجديدة.

وكما هي الحال مع Coupé، سيتم إنتاج سيارات 600أل تي سبايدر بكميات محدودة، على أن يتم إعداد منافذ بناء لأنواع أخرى من نماذج السيارات الرياضية والفائقة.

تجدر الإشارة إلى أن السيارة أصبحت متاحة الآن للطلب من وكلاء ماكلارين، وسيتم تجميع كل سيارة يدوياً في مركز ماكلارين للإنتاج بووكينج في مقاطعة سوري بالمملكة المتحدة.

يبدأ سعر سيارة 600أل تي سبايدر اعتباراً من 201500 جنيه إسترليني تشمل الضرائب (المملكة المتحدة).

ماكلارين 600أل تي سبايدر – الاصدار الخاص من أم أس أو

مع دخول سيارة ماكلارين 600أل تي سبايدر مرحلة الإنتاج، يعمل McLaren Special Operations إلى إلهام المالكين المحتملين خلال معرض جنيف الدولي للسيارات 2019 من خلال طرح تصميم جريء تم تطويره لإضافة المزيد من الحماس على السيارة ليكون بمثابة تكريم من السيارة لسلفها طراز 675أل تي.

صمّم فرع McLaren Special Operations هذه السيارة، التي تم الكشف عنها خلال معرض جنيف الدولي للسيارات، ليقدم مثالاً رائداً في القطاع لسيارة مكشوفة تتمتع بقدرة 600 حصان وتلبي أعلى معايير الديناميكية فيما يهدر صوتها عبر منظومة العادم العلوية ما يستكمل بهاء المظهر الخارجي ويُبرز كافة عناصر التصميم التي تميّز نموذج Longtail عن غيره سيارات الفئة الرياضية Sports Series.

ويتم تجميع سيارات 600أل تي يدوياً وستكون متوفرة لفترة محدودة فقط، وبالتالي يُتيح McLaren Special Operations للمالكين فرصة طلب صنع سيارتهم بالمواصفات التي يفضلونها ليحظوا بذلك بسيارةٍ متفردة لا مثيل لها في العالم.

وتمزج سيارة ماكلارين 600أل تي سبايدر بين الألوان والتشطيبات والمواد التي يتجلى فيها الإبداع في تصميم الهيكل الخارجي لسيارة 600أل تي الذي يحقق القدر الأمثل من كفاءة الديناميكية الهوائية.

هذا وتسير آخر ابتكارات مركز ’ماكلارين‘ للعمليات الخاصة على خطى المركز الراسخة في تصميم السيارات الخارقة والتي حافظ عليها منذ أول ظهور لسياراته قبل بضعة أعوام.

وتأتي السيارة بمجموعة ألوانٍ مذهلة، تتمحور حول هيكل خارجي رمادي مع لمساتٍ من اللون الأخضر التي تُبرز عناصر التصميم الرئيسية لسيارات Longtail ذات الذيل الطويل، بدءاً من ناشر الهواء الأمامي الأكثر وضوحاً وصولاً إلى الناشر الخلفي الأكبر حجماً.

ويُعتبر الرمادي لوناً مثالياً لتخفيف الوزن، كما يوفر خلفيةً مثالية لإبراز لمسات اللون الأخضر المعدني المتلألئة. ووقع اختيار المركز على اللون الأخضر ليوحي برابطٍ لوني يعود بالذهن إلى سيارة 576أل تي، والتي كان الأخضر أحد الألوان الرئيسية. وانحصر توفرها، منذ ذلك الحين، كأحد ألوان MSO Bespoke.

وفي سابقة هي الأولى من نوعها بالنسبة لسيارات الطرق من ماكلارين، وضعت اللمسات الخضراء باستخدام طريقة جديدة تقوم على تطبيق الطلاء على شكل طبقةٍ رقيقةٍ ومرنة بشكلٍ يضمن تطابق الألوان على نحوٍ فائق الجودة ومصمم حسب الطلب.

واستُخدم هذا الأسلوب في الطلاء من قبل على سيارات ماكلارين 720أس جي تي 3 و570أس جي تي4 المخصصة للسباقات، حيث يأتي الطراز الجديد ليؤكد على التزام مركز ’ماكلارين‘ للعمليات الخاصة باعتماد أحدث التقنيات في تنفيذ جميع تفاصيل السيارات.

وتجدر الإشارة إلى أنّ طبقة الطلاء المبتكرة ستكون متوفرة مستقبلاً كخيار يصمم حسب الطلب.

أمّا فيما يتعلّق بـ 600أل تي سبايدر، فقد استُخدم هذا الطلاء في ناشر الهواء الأمامي والعتبات وتشطيبات الأبواب والناشر الخلفي حيث تشكّل الأعمدة الخارجية الأربعة مظهراً مميزاً للسيارة.

وتأتي السيارة مزودةً بجميع التفاصيل المصنوعة من ألياف الكربون، بما في ذلك فتحات مصد السيارة الأمامي البصرية المصنوعة من ألياف الكربون والخاصة بـ MSO، التي سرعان ما أصبحت أكثر الخيارات شعبية بالنسبة لطراز 600أل تي. وفي خطوة أخرى لا تخلو من الوفاء لطراز 675أل تي، تتميز كافة المكونات البصرية لألياف الكربون بسطحها المصقول بشكلٍ مثالي.

من ناحيةٍ أخرى، سيتميز السقف الصلب القابل للطي بحزمة MSO Bespoke Carbon Black، في حين تبرز العجلات خفيفة الوزن ذات الشفرات العشر بلونها الأسود اللامع.

ووقع اختيار MSO Bespoke على Napier Green لطلاء المكابح، لتعزز التباين اللوني للسيارة، فيما يبرز هذا اللون داخل مقصورة السيارة في منتصف القسم العلوي لعجلة القيادة.

ويتفرد طراز 600أل تي عن غيره من إصدارات Sport Series بقابلية تزويده اختيارياً بمقاعد خفيفة الوزن مصنوعة من ألياف الكربون لتتحول بذلك السيارة إلى إصدارٍ رياضي بامتياز، علماً أن المركز طور هذه المقاعد الرياضية خصيصاً لسيارات ماكلارين Senna.

تشمل اللمسات المضافة والمصممة حسب الطلب من McLaren Special Operations التي ستظهر في العرض تطريزات 600أل تي على مسند الرأس، فضلاً عن عناصر تنجيد من طراز Alcantara على عجلة القيادة، ومجموعة من المزايا المفاجئة والسارة التي سنتركها ليكتشفها مالكو السيارات بأنفسهم.

ونورد منها على سبيل الذكر دواسة الوقود التي نقشت عليها علامة 600أل تي، ولوحة التعريف الموقعة من قبل مركز ’ماكلارين‘ للعمليات الخاصة.

وعلاوةً على ذلك، زوّدت السيارة بالعديد من المزايا الأكثر شعبية ضمن مجموعة Sports Series، بما في ذلك استخدام الألياف الكربونية لترقية عناصر المقصورة الداخلية والقسم الداخلي من الأبواب والفتحات الجانبية، إلى جانب إضافة جهاز قياس المضمار McLaren Track Telemetry من ماكلارين المزوّد بخاصية قياس زمن اللفة وثلاث كاميرات.

وكغيرها من السيارات في نموذج Longtail، حرص مهندسو McLaren Special Operations على تصميم 600أل تي سبايدر بشكلٍ يمكّن قيادتها على الحلبات عبر تعزيز قوتها وتخفيف وزنها والوصول بكفاءتها الديناميكية الهوائية لشكلها الأمثل بغية توفير أفضل تجربة غامرة للسائق، وهي ذات الخصائص المتأصلة لنموذج 600أل تي Coupe.

وينبض في قلب 600أل تي سبايدر، محرك ثماني الأسطوانات مزود بشاحن توربيني مزدوج سعة 3.8 ليتر يحقق قوة 600 حصان. ومع ذلك تمتاز السيارة بخفّة وزنها بالمقارنة مع منافساتها، الأمر الذي يضمن لها الانطلاق من 0-100 كيلومتر/ساعة بزمن 2.9 ثانية وسرعة قصوى تصل إلى 324 كيلومتر/ساعة بوجود السقف الصلب القابل للطي.

وتنخفض السرعة عند فتح السقف بمعدل 5 أميال في الساعة، بينما تستمر تجربة السائق المتميّزة طوال الوقت بفضل نظام العوادم العلوية للمحرك ثماني الأسطوانات والذي ينتج صوتاً مميزاً بفضل موقعه القريب خلف الرأس.

وفي هذا الصدد، قال أنصار علي، المدير العام لمركز McLaren Special Operations: “استفاد نحو نصف مشتري 600أل تي Coupé من خدمات McLaren Special Operations، وبالتالي كان من المنطقي أن نطرح نموذج 600أل تي سبايدر خلال معرض جنيف الدولي للسيارات.”

“وانتهز فريق التصميم لدينا الفرصة لإبراز المعالم المتطورة لسيارة 600أل تي، واستطعنا بفضل الاهتمام الدؤوب بالتفاصيل، بما في ذلك استخدامنا للمواد المبتكرة، أن نؤكد على براعتنا أيضاً.”

“ونحرص على الحفاظ على حصرية خدماتنا إذ لا نقدم خدمات التخصيص من McLaren Special Operations إلا لعددٍ قليل من السيارات، ولعل ماكلارين Longtail تستحق هذا النوع من الخدمات المرموقة. وبدورنا نشعر بسعادةٍ كبيرة في كل مرة نحقق حلم عملائنا بالحصول على سيارة متكاملة تحقق تطلعاتهم”.

 يستطيع مالكو سيارات ماكلارين المحتملين أن يوظفوا خبرات McLaren Special Operations ليُبدعوا في صناعة سيارتهم المثالية، غير أنّ التفكير المطول بسيارة 600أل تي الخاصة بكم قد يفوت عليكم فرصة الحصول عليها، إذ تصنّع ماكلارين السيارات من طراز 600أل تي سبايدر لمدة محدودة فقط.


     

 

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Tagged . Bookmark the permalink.
  • تابعونا

    • Facebook
    • Twitter
    • Linkedin
    • Youtube
    • Youtube
    • Youtube
    • RSS