جاغوار أكس أي 300  سبورت 2019 – تتحدى الجليد

حققت سيارة جاغوار أكس أي 300  سبورت XE 300 Sport الجديدة إنجازاً قياسياً فريداً في أول ظهور لها، حيث أصبحت هذه النسخة الخاصة من سيارة الصالون الرياضية أول سيارة تكمل دورة سرعة على أطول حلبة مفتوحة للتزلج على الجليد الصناعي في العالم ضمن منتزه فليفونايس بهولندا – وقد تطلب الأمر منها التغلب على بطل التزلج الحائز على الميدالية الذهبية في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية.

وبعد فوزه بالميدالية الذهبية في سباق التزلج السريع لمسافة 5000 متر تتابع في دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2018، حقق الهنغاري شاولين ساندور ليو إنجازاً باهراً عندما قطع مسار التزلج في منتزه فليفونايس خلال زمن قدره 4 دقائق و4 ثوانٍ.

ولإضفاء المزيد من الحماس على سباق المضمار الجليدي، كانت صديقة شاولين – متزلجة الفريق البريطاني أليز كريستي – جزءاً من فريق جاغوار. ومع وجود أليز إلى جوار السائق، استفادت أكس أي 300  سبورت بشكل كامل من تقنيات الجر المتطورة من “جاغوار” لضمان ثباتها على الجليد؛ حيث قطع شون هاوجي، رئيس قسم تطوير تقنيات الثبات في “جاغوار”، المضمار خلال 3 دقائق و3 ثوانٍ وبمتوسط سرعة بلغ 59 كيلومتراً بالساعة (36 ميلاً بالساعة).

وبهذه المناسبة، قال مايك كروس، كبير مهندسي “جاغوار لاند روڤر”: يعتبر الجليد من أكثر السطوح تحدياً لقدرات أي سيارة، وقد أظهر هذا السباق قدرة سيارة جاغوار أكس أي 300  سبورت على مختلف السطوح وثباتها الذي لا يضاهى في أقسى الظروف”.

وللحفاظ على هوية سيارات “جاغوار” الرياضية، تم تزويد سيارة أكس أي 300  سبورت بمحرك بنزين انجينوم متطور بقوة 300 حصان وسعة 2,0 ليتر، وهو يمنح السيارة تسارعاً يصل إلى 100 كلم بالساعة خلال 5,7 ثانية (0-60 ميل/ساعة خلال 5,4 ثانية)، ويولد عزم دوران قدره 400 نيوتن متر. وقد شكل التسارع الثابت للسيارة عبر الحلبة البالغ طولها 3 كيلومترات مفاجأةً للبطل الأولمبي.

ومن جانبه، قال ليو: “ظننت أن الأفضلية ستكون لصالحي على الجليد وكنت سعيداً جداً بالوقت الذي حققته في هذه الظروف، ولكن عندما رأيت سيارة جاغوار أكس أي 300  سبورت تنطلق من خط البداية، انتابني شعور بأنها ستفوقني سرعةً”.

وقالت كريستي: “كنت أتوق لأتحدى سيارة جاغوار أكس أي 300  سبورت ، إلا أن الجلوس إلى جوار سائقها منحني تجربة فريدة لن أنساها ما حييت. لم أتوقع أبداً أن تتمكن هذه السيارة من اجتياز المضمار الجليدي بسرعة بطل أولمبي، ولكن نظام الجر فيها كان مذهلاً بالفعل”.

وتنضم سيارة جاغوار أكس أي 300  سبورت الجديدة إلى خط منتجات الطراز أكس أي الذي يضم – إلى جانب الطراز أكس أف – XF عناصر تصميم خارجية وداخلية فريدة من نوعها.

وتشتمل جميع طرازات 300 سبورت على تفاصيل مميزة باللون الرمادي الساتاني الداكن بما في ذلك أغطية مرايا الأبواب، والجناح الخلفي، والشبك المحيط مع شارة 300 سبورت على الشبكة الأمامية وغطاء صندوق الأمتعة. كما يتميز هذا الإصدار الخاص بعجلات قياس 19 بوصة أو 20 بوصة بلون رمادي ساتاني مع ضواغط مكابح تحمل شعار 300 سبورت. ويمكن للعملاء أن يختاروا بين ثلاثة ألوان لهيكل السيارة الخارجي: أبيض يولونج وفضي إندوس وأسود سانتوريني، بينما تتوفر سيارة جاغوار أكس أي أيضاً بلون أحمر كلاديرا.

ويستمر التصميم الخاص ليطال المقصورة الداخلية مع درزات باللون الأصفر على عجلة القيادة والمقاعد وكسوة الأبواب ومسند الذراع. وتشمل التعديلات الأخرى عتبات الأبواب التي تحمل شعار 300 سبورت (مع خيار الإضاءة في سيارة XF) وفرشات أرضية رياضية، بالإضافة إلى عجلة قيادة ومساند رأس تحمل شعار الطراز.

وتتيح سيارات أكس أي وXF للعملاء الاتصال بتطبيقاتهم، إذ تضم بين مكوناتها القياسية نظام المعلومات والترفيه المتطور Touch Pro  مع شاشة عرض قياس 10 بوصات من “جاغوار”.

وتشمل التحسينات الإضافية للتصميم- كمكونات قياسية في جميع الموديلات الثلاثة- عتبات أبواب معدنية مع شعار جاغوار (مضيء في سيارات XF)، وحواف نوافذ جانبية مصنوعة من الكروم، وأزرار مقاعد من الكروم لجميع المقاعد الكهربائية، وفرشات أرضية مميزة، ودواسات معدنية براقة، ومرآة داخلية بلا حواف قابلة للتعتيم آلياً.

الفيديو:

     

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Share
Tagged . Bookmark the permalink.