تشارلي وايتينغ: مشكلة تغيير الاطارات لدى فيراري ليست الصدفة

يعتزم الاتحاد الدولي للسيارات التدقيق مجدداً بخطأ فيراري خلال محطة التوقف الصيانة الخاصة بكيمي رايكونن والتي أدت إلى إصابة ميكانيكي خلال أحداث سباق جائزة البحرين الكبرى منذ أيام.

يذكر ان هذه الحادثة تكررت في مناسبتين خلال عطلة نهاية الأسبوع بين ميكانيكي فيراري ورايكونن من دون تغيير الاربع عجلات بالكامل.

وكان لشركة هاس ، التي تستخدم مكونات العجلات الخلفية المصممة من فيراري ، اطلاقين غير آمنين لسيارتيها في ملبورن وذلك بسبب عطل في تشغيل مسدس تغيير العجلات الذي كان ضيقاً.

وفي تعليق له صرّح تشارلي وايتينغ مدير السباقات في الاتحاد الدولي للسيارات “إن احتمالات ان تكون هذه الأحداث من قبيل الصدفة تبدو أقل وأقل”.

ولكن بالنسبة الى مشكلة فيراري مع رايكونن الأمر يبدو محيراً بحسب وايتنغ الذي أكمل: “لم يكن الرجل قد قام بازالة العجلة المستعملة [قبل إطلاق السيارة] وهو أمر محير قليلاً”.

وأكد أن الاتحاد الدولي للسيارات سيبحث الأمر مع الفيراري. التي تم تغريمها بمبلغ 50.000 يورو بسبب اصدار غير آمن خلال السباق ، والذي تسبب للميكانيكي فرانشيسكو سيغاريني بكسر في ساقه ، و 5،000 يورو أخرى لحادث مماثل خلال التجارب حيث لم يصب أحد.

لا يعتقد وايتنغ أن هناك حاجة إلى عقوبات أكثر صرامة لردع الفرق عن تحمل الكثير من المخاطر أثناء التوقفات: “القواعد واضحة جدا بخصوصو ما يحدث خلال وقت السباق ، وهنا العقوبة الكبرى كانت خسارة السائق والتوقف على المسار، هذه عقوبة كبيرة بما فيه الكفاية”.

 

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية


Share
Bookmark the permalink.