فوز تاريخي لفريق أي بي تي أودي في بطولة الفورمولا أي على حلبة زوريخ

قاد حامل اللقب لوكاس دي غراسي سيارة أودي نحو تحقيق انتصارها التاريخي في سلسلة سباقات الفورمولا إي الكهربائية للسيارات. ونجح السائق البرازيلي في انتزاع أول فوز له على الأراضي السويسرية ضمن جولة “إي بري”.

انطلق سباق السيارات الدولي من الأراضي السويسرية بعد أن غاب عنها منذ العام 1954 واستقطب أكثر من 100.000 مشجع إلى حلبة المدينة في الحي المالي بالعاصمة زيورخ حيث قدمت أول سيارة فورمولا كهربائية مجهزة بتقنية e-tron من أودي عرضاً استثنائياً.

وبدأ البطل لوكاس دي غراسي السباق من المركز الخامس لكن سرعان ما تفوق على منافسيه بعد قطع 18 لفة فقط ونال اللقب دون منازع. كما نجح سائق سيارة أودي بعد قطع 39 لفة في زيادة الفارق بينه وبين سام بيرد، سائق سيارة دي إس فيرجن والمنافس الأقرب له إلى 7.542 ثانية.

وبعد أن حقق أول انتصار له في موسم 2017/2018 وحمل لقب بطولة الفورمولا إي للمرة السابعة، استلم سائق أودي كأس السباق من عمدة المدينة كورين موتش وتحدث قائلاً: “لقد كان السباق حماسياً للغاية وأشعر بسعادة كبيرة لتتويجي بهذا اللقب”.

وأضاف دي غراسي: “لا شك أن الفوز بأول سباق يُقام على الأراضي السويسرية بعد أكثر من 64 عاماً هو أمر رائع بكل تأكيد. والفضل يعود لسيارةAudi e-tron FE04  التي أتاحت لي بسرعتها الفائقة فرصة التقدم من المركز الخامس إلى المركز الأول”.

وبحصوله على هذا اللقب يكون دي غراسي قد انتقل إلى المركز الثالث من ترتيب السائقين في البطولة ومازالت أمامه الفرصة للصعود إلى المركز الثاني في السباقين القادمين بولاية نيويورك الأمريكية يومي 14 و15 يوليو.

واحتفل السائق البرازيلي بالفوز الذي حققه على الأراضي السويسرية بالقفز إلى بحيرة زيورخ تنفيذاً للوعد الذي قطعه لفريقه في حال تمكن من انتزاع اللقب.

يُذكر أن فريق Audi Sport ABT Schaeffler نجح بفضل تسجيل فوزه الثاني على التوالي والثالث في هذا الموسم في تقليص الفارق بإحدى عشرة نقطة ضمن ترتيب الفرق وحلّ ثانياً بعد فريق “تيتشيتاه” قبل خوض آخر سباقين له.

  

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Share
Tagged . Bookmark the permalink.