ساينز يحقق فوزه الأول في داكار 2018 مقلصاً الفارق عن بيترهانسل

ضَمِن الإسباني كارلوس ساينز فوزاً آخر لبيجو بتحقيقه المركز الأول في المرحلة السادسة، متقدماً على زميله في الفريق الفرنسي ستيفان بيتيرهانسل والقطري ناصر العطية، في وقت لا تزال فيه المعركة على أشدها في فئة الدراجات.

وفي اليوم السادس من منافسات النسخة الأربعين للرالي العريق دخل السائقون والدراجون الأراضي البوليفية منتقلين من آريكيا إلى لا باز بمرحلة بلغت مسافتها الإجمالية 760 كلم منها 313 كلم مرحلة خاصة و447 كلم مرحلة وصل، حيث أبعدت المسارات السريعة المنافسين عن الكثبان الرملية، لكن كان بانتظارهم عامل آخر ليثير قلقهم وهو بلوغ الارتفاعات الشاهقة عن سطح البحر.

وقبل انطلاق المرحلة أعلن المنظمون عن إلغاء القسم الأول منها لفئتي الدراجات والكوادز والذي ينتقل فيه الدراجون عبر ارتفاعات تصل إلى 4700 متر عن سطح البحر، وبالتالي تم اختصار المرحلة إلى 194 كلم للفئتين بينما بقيت على حالها للسيارات والشاحنات.

متصدر الترتيب العام الفرنسي ستيفان بيتيرهانسل كان أول المنطلقين في المرحلة بعد فوزه يوم الأربعاء، وأنهى القسم الأول منها بالمركز الثاني خلف زميله في بيجو الإسباني كارلوس ساينز، بينما كان القطري ناصر العطية (تويوتا هايلوكس غازو ريسينغ) والفنلندي ميكو هيرفونن (ميني جون كوبر ووركس باغي) خلفهما بفارق دقيقتين عن الصدارة.

واستهل ساينز القسم الثاني من المرحلة بتوسيع الفارق بضعة ثواني عن منافسيه، واستمر على هذا النحو حتى خط النهاية في لا باز منهياً المرحلة بتوقيت إجمالي قدره 2:53:30 ساعتين، متقدماً على بيتريهانسل بـ 4:06 د والعطية ثالثاً بفارق دقيقة واحدة عن بيتيرهانسل.

وبهذه النتيجة يتقلص الفارق بين ثنائي الصدارة إلى 27 دقيقة في الترتيب العام للفئة، ويحتل بيتيرهانسل المركز الأول بتوقيت إجمالي قدره 16:25:02 ساعات، بينما قلّص العطية الفارق عن زميله في الفريق الهولندي بيرنهارد تين برينكي إلى 4 دقائق، ويبتعد الأخير بساعة و20 دقيقة عن الصدارة.

الجنوب أفريقي جينيال دو فيلييه عبر خط نهاية المرحلة متأخراً عن ساينز بـ 5:31 د، ومن بين سائقي سيارات الـ “ميني” لم يتمكن هيرفونن من تسجيل أفضل من سادس توقيت خلف الفائز بتسع دقائق.

من ناحيته، خسر الإماراتي الشيخ خالد القاسمي 46 دقيقة عن المتصدر في هذه المرحلة، ليتراجع من المركز السادس إلى الثامن في الترتيب العام متوسطاً التشيكي مارتين بروكوب (فورد أف150 إيفو أم بي-سبورتس) والفرنسي أوجينيو آموس (باغي أس أم جي) بالمركزين السابع والتاسع توالياً.

دراجات

المعركة ضمن فئة الدراجات لا تزال على أشدها حيث يفصل فارق 10 دقائق فقط بين أصحاب المراكز السبعة الأولى، حتى أن صدارة المرحلة تقلبت 3 مرات بين الفرنسي كزافييه دي سولتريه (ياماها) وتوبي برايس (كيه تي أم) وزميله أنطوان ميو، وكانت الغلبة في النهاية لصالح الأخير وبفارق 30 ثانية عن كيفن بينيفاديس (هوندا) وبرايس بالفارق نفسه.

ويبقى بينيفاديس متصدراً للترتيب العام للفئة بفارق 1:57 د عن أدريان فان بيفيرين و 2:50 د عن النمساوي ماتياس فاكلنير، فيما يحتل ميو المركز السابع خلف دي سولتريه وخوان باريدا وبرايس سادساً.

                          

كوادز

فئة الكوادز شهدت انسحاباً آخر من الأسماء الكبيرة، فبعد الروسي سيرغي كارياكين، أعلن الفائز بنسخة 2015 البولندي رافال سونيك انسحابه من الرالي بسبب كسور في ساقه أُصيب بها في المرحلة السابقة، وأحرز الفوز بالمرحلة الأرجنتيني خيريمياس غونزاليس فيريولي بتوقيت إجمالي قدره 2:29:06 س.

من ناحيته عزز إيغناسيو كاسالي صدارته للفئة بأكثر من دقيقة بحلوله ثالثاً في هذه المرحلة وأمام أقرب منافسيه البيروفي أليكسي هيرنانديز خامساً، وبات الفارق بينهما الآن 41:30 دقيقة بينما يحتل الأرجنتيني بابلو كوبيتي المركز الثالث وبفارق 57 دقيقة عن كاسالي.

باغي (SxS)

ضمن فئة سيارات الباغي خفيفة الوزن (1000 سي سي كحد أقصى) استعاد الفرنسي باتريس غاراسوت نغمة الفوز بتحقيق فوزه الثاني في إحدى مراحل هذا الرالي، لكنه لم يتمكن من تقليص الفارق الكبير عن المتصدر البرازيلي رينالدو فاليرا (كان-آم) بأكثر من دقيقتين ونصف الدقيقة، مع حلول الأخير بالمركز الثاني للمرحلة.

شاحنات

الأرجنتيني فريديريكو فيلاغرا (إيفيكو) أحرز فوزه الثاني في داكار مكملاً مرحلة خالية من الأخطاء حتى خط النهاية في لا باز، وتقدّم على أقرب منافسيه في هذه المرحلة التشيكي مارتين كولومي (تاترا) بـ 2:46 د، لكن الروسي إدوارد نيكولاييف لا يزال مرتاحاً في صدارة الفئة بفارق 52 دقيقة عن فيلاغرا رغم تأخره عنه بأكثر من 5 دقائق في هذه المرحلة.

اليوم السابع والمراحل المقبلة

اليوم السابع من رالي داكار 2018 سيكون مخصصاً للراحة في لا باز، حيث سيستجمع السائقون قواهم ويتأقلمون مع المرتفعات في بوليفيا استعداداً لمرحلة ماراثونية يومي السبت والأحد.

ولا يحق للسائقين والدراجين الاستعانة بخدمات الفريق التقني في المرحلة الماراثونية، وتقتصر أعمال الصيانة على الأمور التي يمكن للسائق والملاح أو الدراج القيام بها بنفسه.

ويجتاز المشاركون في فئتي السيارات والدراجات مرحلة بطول 727 كلم منها 425 كلم مرحلة خاصة و302 مرحلة وصل، بينما سيكون أمام الشاحنات مرحلة بطول 671 كلم منها 369 كلم مرحلة خاصة و302 كلم مرحلة وصل في القسم الأول من المرحلة الماراثونية (السبت).

أما القسم الثاني (الأحد)، فتجتاز فيه السيارات والدراجات مرحلة بطول 585 كلم منها 498 مرحلة خاضعة للتوقيت و87 كلم مرحلة وصل.

ترتيب مراكز الصدارة في المرحلة السادسة (غير رسمي)

الترتيب العام لمراكز الصدارة بعد انتهاء المرحلة السادسة (غير رسمي)

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية


Share
Tagged . Bookmark the permalink.