لماذا خرجت كورينا شوماخر عن صمتها بعد فترة الانقطاع الطويلة عن الاعلام؟

كثرت المقالات الصحفية منذ أيام التي ذكرت خروج زوجة السائق الاسطوري الألماني  في عالم الفورمولا 1 بطل العالم لسبع مرات مايكل شوماخر إلى وسائل الإعلام مجدداً، بعد قطيعة دامت لفترة طويلة.

حيث توجهت كورينا شوماخر برسالة شكر للموسيقي الألماني ساشا ريشنباخ، الذي كتب أغنية أهداها لشومي بعد الحادث الذي تعرض له، وكانت الأغنية بعنوان “وُلد ليقاتل”.

وأشار ريشنباخ في حديث له مع مجلة بونتي الى انه تفاجئ برسالة وصلته مكتوبة بخط يد كورينا شخصياً وموقعة باسمها توجه فيها الشكر على الأغنية التي ساعدت العائلة في أوقاتها العصيبة مؤكدة أن “زوجها مقاتل، ولن يستسلم أبدا”.

ولكن الغريب في الموضوع هو أن ريشنباخ كتب هذه الأغنية في كانون الأول/ديسمبر من عام 2014، ولكنه لم يذكر تاريخ كتابة رسالة السيدة شوماخر التي وصلته.

هنا لا بد لنا من السؤال، هل كانت الرسالة مع ريشنباخ منذ وقت طويل أم وصلته مؤخراً؟ لأن الجواب على هذا السؤال قد يملك دلالات باتجاهات مختلفة بحسب الجواب.

مثلاً لماذا خرجت كورينا شوماخر عن صمتها بعد فترة الانقطاع الطويلة عن الاعلام؟ واذا كانت الرسالة قديمة لماذا لم يتم ذكر ذلك من قبل الفنان أو من قبل العائلة؟

ومن المعلوم أن مايكل شوماخر تعرض لأصابة خطيرة في رأسه منذ عام 2013، ومنذ الحادث ما تزال الأخبار عنه شحيحة كثيراً ولا أحد يعلم ما هو وضعه الصحي تحديداً والسبب أن عائلته قد منعت نشر أي أخبار عنه.

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Bookmark the permalink.
  • تابعونا

    • Facebook
    • Twitter
    • Linkedin
    • Youtube
    • Youtube
    • Youtube
    • RSS