نظرة شاملة عن شيفروليه كورفيت ستينغراي – السيارة الرياضية الأميركية الأولى

حققت كورفيت ستينغراي مجموعة كبيرة من الألقاب التي جعلتها أكثر سيارة تفوز بالجوائز في عامها الأول عند اصدارها عام 2014، كان من ضمنها جائزة سيارة العام 2014 في أميركا الشمالية

. وفي العام 2015، أصبحت كورفيت أفضل، عبر تقديمها لطراز كورفيت Z06، وناقل الحركة الأوتوماتيكي بثمان سرعات الجديد كلياً، ومسجّل بيانات الأداء.

وتضمنت الطرازات الجديدة عودة Z06، التي تأتي بالطراز الكوبيه أو المكشوف.

وتعتبر Z06 الجديدة سيارة كورفيت الأكثر قدرة على الإطلاق في حلبات السباق، وهو مجهزة بمحرك فائق الشحن سعة 6.2 لتر قادر على توليد 650 حصان.

وتأتي طرازات كورفيت ستينغراي وZ06 للعام 2015 بناقل حركة أوتوماتيكي من ثمانية سرعات مع أداة تحكم لتغيير السرعة، مصمم لتعزيز الأداء والفعالية.

ويقدم ناقل الحركة المطوّر من قبل شركة جنرال موتورز، أوقات تغيير سرعة عالمية المستوى، تتحدى أفضل التصاميم ثنائية المقبض الفاصل.

التجهيزات الجديدة 

ومن التجهيزات الجديدة والمطوّرة الإضافية في كورفيت ستينغراي 2015:

• لمسات جديدة للعجلات.

• شعارات داخلية من الكربون اللامع، متوفرة.

• حزمة تأثيرات أرضية من ألياف الكربون CFZ، متوفرة.

• حزمة ZF1 متوفرة تتضمن عجلات وجناح بتصميم Z51 بدون حزمة الأداء Z51.

• تطريزات داخلية راقية مغلفة بالجلد في الحزمة 3LT.

• عادم رياضي ضمن حزمة الأداء الرياضي Z51.

• ألوان خارجية: رمادي معدني وبرتقالي معدني.

ويسمح مسجّل بيانات الأداء الجديد كلياً والرائدة في قطاع صناعة السيارات، للمستخدمين أن يسجلوا فيديوهات عالية الدقة، مع تغطية شمولية، لتجارب القيادة في حلبة السباق أو خارجها.

وقد حقق هذا النظام جائزة أفضل منتج إلكتروني في قطاع صناعة السيارات في معرض إلكترونيات المستهلكين 2014، من قبل إنغادجيت.

وإلى جانب كل ما هو جديد في كورفيت ستينغراي 2015، تحمل السيارة مزيجاً لا مثيل له يجمع ما بين الأداء والفعالية.

حيث تأتي القوة من المحرك V8 LT1 سعة 6.2 لتر يولّد قوة قدرها 455 حصان و624 نيوتن متر من عزم الدوران- و460 حصان و630 نيوتن متر مع نظام العادم الرياضي المتوفر.

وهو يسمح للطرازات المجهزة بحزمة Z51 أن تحقق تسارع من 0 إلى 60 ميل في الساعة بغضون 3.8 ثانية، ويقطع مسافة ربع ميل بغضون 12 ثانية بسرعة 119 ميل في الساعة (191 كيلومتر في الساعة)،

في حين تساهم مزايا الشاسيه والتعليق في كورفيت بتحقيق تماسك عند المنعطفات بمعدل 1.03g، والتوقف من سرعة 60 ميل في الساعة بمسافة 32 متر.

وتدعم كورفيت ستينغراي قدرات أداءها بأفضل المستويات في توفير استهلاك الوقود بالمقارنة مع أي سيارة رياضية بقوة تزيد عن 450 حصان موجودة في الأسواق، حيث تبلغ تلك المستويات 13.8 لتر لكل 100 كيلو متر في الساعة داخل المدينة،

و8.1 لتر لكل 100 كيلو متر في الساعة على الطرقات السريعة، مع ناقل الحركة اليدوي بسبع سرعات.

تصميم كورفيت ستينغراي

يحمل تصميم كورفيت ستينغراي الخارجي مزايا عملية وأنيقة في الوقت نفسه.

وهي تقدم تصميماً جريئاً يعكس التقنيات المتطورة التي تتضمنها السيارة، وتعزز في الوقت نفسه الأداء الإجمالي الرائع في كل جوانبها ابتداءً من نفق الهواء ووصولاً إلى المسار.

وتعتبر الإضاءة عنصراً متفرّداً في تصميم كورفيت ستنيغراي، وهي تعزز عناصرها الجمالية شديدة التطور.

ففي الأمام، تشكل مصابيح LED البيضاء غير المباشرة لمسات تصميم حصرية تعمل خلال النهار.

وهي تتمركز داخل صندوق إضاءة مصنوع من الكروم أسود اللون مع مصابيح أمامية كاشفة عالية الكثافة تأتي بشكل قياسي. أما مؤشرات الانعطاف، فهي تتضمن مصابيح LED باللون الأصفر.

وتتضمن المصابيح الخلفية ثنائية العناصر إضاءة LED غير مباشرة ذات عدسات مصقولة ومبتكرة وثلاثية الأبعاد.

وتستخدم تكنولوجيا الإضاءة الفريدة من نوعها مصابيح LED مخفية تنشر الإضاءة من أسفل صندوق الضوء إلى عاكس خلفي، الأمر الذي يشكّل توهّجاً متساوياً للإضاءة.

وتم استخدام مصابيح LED أيضاً للمصابيح الداعمة البيضاء. وتدمج المصابيح الخلفية منافذ هواء عملية ذات تصميم يشابه تلك الموجودة في الطائرات، خاصة بمبّردات ناقل الحركة والترس التفاضلي المتوفرة.

وتتضمن كورفيت ستينغراي المكشوفة سقف يعمل بشكل إلكتروني بالكامل، يمكن فتحه وإغلاقه لاسلكياً باستخدام المفتاح اللاسلكي. ويمكن فتح أو إغلاق السقف خلال تحرك السيارة بسرعات تصل إلى 50 كيلو متر في الساعة.

وتسمح ميكانيكية الطي الخاصة بالسقف- الجديدة كلياً- فتح أو إغلاق السقف في غضون 21 ثانية فقط.

ومع إغلاق السقف، تم تصميم كورفيت المكشوفة لتقدم تجربة قيادة أكثر تطوراً. حيث صمم السقف بقماش سميك، إضافة إلى حشوات ممتصة للصوت، ونافذة خلفية زجاجية، تساهم جميعاً في ضمان مقصورة أكثر هدوء ومظهر فاخر في نفس الوقت.

وتحتوي جميع طرازات كورفيت ستينغراي على مبرّدات داخلية للترس التفاضلي الخلفي وناقل الحركة.

وأُدخلت منافذ سحب الهواء في طرازات الكوبيه ضمن الصفائح الربعية الخلفية، أما في الطرازات المكشوفة، فتوجد تلك المنافذ في الجهة السفلية من الهيكل.

ويخرج الهواء المتدفق عبر محوّلات الحرارة الخاصة بالترس التفاضلي وناقل الحركة من خلال منافذ التهوية الموجودة في مصباح الإضاءة الخلفي والمستوحاة من الطائرات، إضافة إلى منافذ الهواء في الجهة الخلفية السفلية.

وتتضمن حزمة الأداء Z51 قنوات لتبريد الفرامل، وجناح خلفي، وحواجز إضافية للهواء، بهدف تعزيز قدرات السيارة على حلبات السباق.

مزايا خارجية إضافية:

• صفائح سقف قابلة للإزالة مصنوعة من ألياف الكربون (بلون الهيكل) قياسية في جميع طرازات الكوبيه؛ وتتوفر صفائح سقف واضحة.

• حزم مزدوجة للسقف تتضمن صفائح سقف واضحة وقابلة للإزالة متوفرة في طرازات الكوبيه 2LT و3LT، وسقف صلب بلون الهيكل أو من ألياف الكربون، متوفر.

• شعارات داخلية متوفرة من الكربون اللامع (من الكروم بشكل قياسي).

• خطوط خاصة بالسباقات بنمط-ستينغر ومزدوجة متوفرة بألوان مختلفة.

• عجلات قياس 18 × 8.5 إنش في الأمام و19 × 10 إنش في الخلف، قياسياً في كورفيت ستينغراي. ألمنيوم مطلي بالفضة قياسياً؛ لمسات من الكروم والأسود والأسود الملمّع، بشكل اختياري.

• 19 × 8.5 إنش في الأمام و20 × 10 إنش في الخلف قياسياً في حزمة الأداء الرياضي Z51. ألمنيوم مطلي بالفضة قياسياً. لمسات من الألمنيوم الأسود الملمّع، والكروم، والأسود، متوفرة.

• حزمة ZF1 المتوفرة توفر عجلات Z51 والجناح الخلفي بدون حزمة الأداء الرياضي Z51.

الألوان الخارجية: أزرق بطبقتين، وبرتقالي معدني، وأصفر بطبقتين، وأبيض، وفضي معدني، وأسود، ورمادي معدني، وأحمر كريستالي بطبقتين، وأحمر ناري.

المقصورة الداخلية

يمزج التصميم الداخلية لكورفيت ستينغراي المواد الأنيقة مع اللمسات اليدوية الإبداعية والتقنيات المتطورة، التي تساهم في تحقيق تجربة قيادة أكثر مشاركة وتواصل.

كافة المزايا والتفاصيل مصممة لتعزز تواصل السائق مع كورفيت، ابتداءً من مقصورة القيادة الملتفة والمستوحاة من مقصورة الطائرات الحربية، ومروراً بالمقاعد الداعمة، والشاشات عالية الدقة والقابلة للتعديل.

ومن جانبها، تدعم عجلة القيادة الصغيرة نسبياً- بقطر 14.4 إنش (360 ملم)- شعور مباشر وفوري بالتوجيه.

ويمتد التركيز على السائق إلى أصغر تفاصيل التصميم الداخلي، مثل التطريزات المسطحة والدقيقة الموجودة على عجلة القيادة، والمصممة لتقدم شعوراً انسيابياً ومتساوياً.

ويمكن رؤية التطريزات الدقيقة والأنيقة أيضاً في خيار جلد نابا الخاص بالمقاعد. كما ويتوفر خيارين من المقاعد: مقاعد GT قياسية تضمن راحة شمولية، ومقاعد المنافسة الرياضية المتوفرة مع دعم جانبية أكثر جرأة يضمن للسائق المزيد من الدعم خلال القيادة على حلبات السباق.

أما بنية الإطار الخاصة بكلا المقعدين فهي مصنوعة من المغنيزيوم الذي يوفر المزيد من القوة.

وتتوفر العديد من الخيارات الخاصة بالمقاعد في مختلف فئات كورفيت:

2LT: مقاعد GT أو المنافسة الرياضية مع أسطح من جلد مولان المثقّب؛ مقاعد GT أو المنافسة الرياضية مع أسطح جلدية وتطريزات من الألياف الكربونية.

3LT: مقاعد GT مع أسطح من جلد نابا؛ مقاعد المنافسة الرياضية مع أسطح من جلد مولان المثقّب؛ مقاعد GT أو المنافسة الرياضية مع أسطح من الجلد وتطريزات من الألياف الكربونية. أيضاً: لوحة عدادات مغلفة بالجلد وفئة فاخرة مغلفة بالجلد.

مزايا داخلية إضافية:

• مسجّل بيانات الأداء الجديد (ضمن نظام الملاحة) قياسياً في 3LT ومتوفر في 2LT.

• نظام ملوّن لمعلومات السائق قياسي في جميع الطرازات.

• صندوق قفازات يتم إقفاله إلكترونياً.

• شاشة راديو ملّونة تعمل باللمس قياس 8 إنش مع نظام شفروليه MyLink قياسياً في جميع الطرازات.

• نظام صوت Bose فاخر مع عشرة مكبرات- مع صندوق تضخيم للصوت- قياسياً في جميع الطرازات.

• شاشة عرض معلومات منعكسة على الزجاج الأمامي ملوّنة- تتضمن مقياس g في نمط حلبات السباق- قياسياً في جميع الطرازات.

• نظام فتح السيارة عن بعد مع زر تشغيل السيارةـ قياسياً في جميع الفئات.

• كاميرا الرؤية الخلفية قياسية في جميع الطرازات.

• عمود توجيه قابل للتعديل كهربائياً قياسي في جميع الطرازات.

• مقاعد مهوأة قياسية في جميع الطرازات.

• عجلة قيادة مغلّفة بالجلد قياسية في جميع الطرازات، وعجلة قيادة مغلفة بالألياف الكربونية مع مقاعد المنافسة الرياضية.

• حزمة فاخرة مغلفة بالألياف الكربونية قياسية في 3LT وتتضمن سقف، وسترات واقية من الشمس، زخارف للزجاج الأمامي والخلفي. وزخارف للأعمدة الداعمة الأمامية والمنطقة المحيطة بالنافذة الربعية.

• الألوان الداخلية: رمادي، وأسود داكن، وكالاهاري، وبني داكن، وأحمر.

تقنيات مكرّسة للسائق

يعتبر نظام اختيار نمط القيادة المثبت في مقصورة القيادة، صميم التكنولوجيا المكرّسة للسائق في كورفيت ستينغراي.

ويسمح هذا النظام للسائق بتعديل نمط عمل السيارة بحسب تجربة القيادة المفضلة لديه وظروف الطريق عبر خمسة إعدادات: الطقس (Weather)، والنمط الصديق للبيئة (Eco)، ونمط التجول (Tour)، والنمط الرياضي (Sport)، والنمط الخاص بحلبات السباق (track).

ويعتبر نمط التجول هو النمط المستخدم في القيادة الاعتيادية اليومية؛ أما نمط الطقس فتم تصميمه ليمنح ثقة إضافية خلال القيادة في الظروف الجوية الماطرة أو الثلجية، في حين يعمل النمط الصديق للبيئة على تحقيق مستويات توفير الوقود المثالية، ويوفر النمط الرياضي تجربة قيادة رياضية على الطرقات. أما نمط حلبات السباق فهو مخصص للقيادة داخل حلبات السباقات.

ويتم تعديل ما يصل إلى 12 مؤشر عند اختيار أي واحد من أنماط القيادة، وهي تتضمن:

تعديل لوحة العدادات: تتضمن أنماط التجول، والصديق للبيئة، والطقس، ميزة عرض بيانات الرحلة، والصوت، ونظام الملاح. أما النمط الرياضي فيعرض عدادات السيارة الرياضية الكلاسيكية وسهلة القراءة، في حين صممت مؤشرات نمط حلبات السباق اعتماداً على سيارة السباق كورفيت C6.R، مع مؤشر توقيت خاص بالدورات.

• نظام التحكم الإلكتروني بالاختناق: يعمل على تعديل الاختناق بحسب نمط القيادة، لضمان تجاوب مطوّر.

ناقل حركة أوتوماتيكي مع أداء تغيير السرعة: يقوم بتعديل مستوى الراحة ونقاط تغيير السرعة.

النظام النشط لإدارة الوقود: تستخدم فئة LT1 في النمط العادي قوة المحرك V8، أما في النمط الصديق للبيئة، فيمكن للمحرك أن يعمل كمحرك V4 لتطوير مستويات توفير استهلاك الوقود حتى أن يطلب السائق المزيد من التسارع القوي.

العادم (نظام العادم النشط): يقوم النظام بتعديل توقيت صمامات العادم التي يتم التحكم بها إلكترونياً لتعزيز الصوت الصادر من المحرك V8 بحسب نمط القيادة.

ترس تفاضلي إلكتروني محدود الانزلاق (Z51): يعمل على تعديل معدل مشاركة الترس التفاضلي، لتحقيق التوازن بين تجاوب نظام التوجيه والثبات في مختلف ظروف القيادة، وتوفير أداء أكثر قوة في النمط الرياضي ونمط حلبات السباق.

نظام التوجيه: يتم تعديل الجهد الداعم في أنماط القيادة لتزويد السائق بشعور التوجيه الملائم بحسب ظروف القيادة.

التحكم المغناطيسي بالقيادة: يقوم بتعديل نظام إخماد الصدمات اعتماداً على ظروف القيادة، من الراحة المثالية إلى الأداء الرياضي.

التحكم بالإطلاق: متوفر في نمط حلبات السباق لناقل الحركة اليدوي والأوتوماتيكي، ليوفر أقصى مستويات التسارع المميز.

التحكم النشط (نظام StabiliTrak للتحكم بالثبات): خاصية “تنافسية” تتوفر في نمط حلبات السباق وملاءمة أكثر لظروف القيادة على حلبات السباق. وهي قابلة للإيقاف، لتمنح السائق التحكم الكامل.

نظام الدفع: يقوم نمط الطقس بضبط التحكم بالجر وعزم دوران المحرك للقيادة في الظروف الجوية السيئة.

نظام إدارة الدفع الرياضي: متوفر في نمط حلبات السباق ويقدم خمسة إعدادات لتخفيف عزم الدوران وتدخلات الفرملة للقيادة في حلبات السباق.

وتقدم شاشات العرض الثلاثة القابلة للتعديل، والتي تتضمن شاشات عرض قياس 8 إنش، وأخرى ملوّنة لعرض المعلومات على الزجاج الأمامي، معلومات مخصصة تغطي مؤشرات الأداء الخاصة بأنماط القيادة المختلفة.

وتقدم الشاشتين قياس 8 إنش رؤية متميزة حتى عند تعرضها لضوء الشمس المباشر، مع درجة سطوع تبلغ 650cd/m2 للشاشة المدمجة في لوحة العدادات، و1,000cd/m2 لتلك الموجودة في الوسط.

ما يجعل منهما الشاشات الأكثر وضوحاً في قطاع صناعة السيارات.

وتتضمن شاشة العرض الوسطية أدوات تحكم تعمل باللمس مع ميزة التعرف على الشكل، ويمكن تحريكها باتجاه الأسفل لتكشف خلفها عن حيز تخزين يتضمن منفذ USB لشحن الأجهزة أو تحميل البيانات.

24201c8a-c964-4d191-8f3b-12dbe9b94b95

مسّجل بيانات الأداء

مسجّل بيانات الأداء الأول من نوعه في قطاع صناعة السيارات والحائز على العديد من الجوائز، يسمح للمستخدمين بتسجيل فيديو عالي الدقة لتجارب القيادة على الطرقات العادية أو في حلبات السباق.

وقد تم تطوير هذا النظام بالتعاون مع كوزوورث (Cosworth)، الشركة الهندسية المتخصصة برياضة المحركات- التي تورّد البيانات الخاصة بفريق كورفيت للسباقات ونظام الإلكترونيات التي تقوم بالمقاييس عن بعد.

ويتضمن نظام مسجّل بيانات الأداء ثلاثة أجزاء رئيسية مدمجة بشكل انسيابي ضمن مقصورة كورفيت ستينغراي.

وتتألف تلك الأجزاء من الكاميرا عالية الدقة المثبتة ضمن الجهة الأمامية من الزجاج الأمامي، والتي تقوم بتسجيل مجال رؤية السائق عبر الزجاج الأمامي.

كما ويتم تسجيل الصوت من خلال ميكروفون خاص موجود داخل المقصورة.

أما الجزء الثاني من النظام فهو المسجّل المقياسي ذاتي الاحتواء الذي يستفيد من جهاز استقبال نظام تحديد المواقع العالمي الذي يعمل بمعدل 5 هرتز أو دورة في الثانية- أسرع بخمس مرات من نظام الملاحة الموجودة في لوحة القيادة.

ويسمح هذا المسجّل بتموضع وانعطاف أكثر دقة. وأخيراً، يتضمن النظام منفذ لبطاقة ذاكرة SD ضمن صندوق القفازات مكرّس لتسجيل ونقل الفيديو وبيانات السيارة.

وتعتمد مدة التسجيل على سعة بطاقة الذاكرة، ولكن يمكن لبطاقة سعة 8 جيجا بايت أن تسجل حوالي 200 دقيقة، في حين تخزّن بطاقة سعة 32 جيجا بايت ما يصل إلى حوالي 800 دقيقة- أكثر بـ 13 ساعة من مدة القيادة.

ويمكن لمسجّل بيانات الأداء تسجيل فيديو مع ثلاثة خيارات لعرض البيانات بشكل واقعي:

• نمط حلبة السباقات- يعرض على الشاشة أقصى مستوى من البيانات التي تتضمن السرعة، ودورة المحرك في الدقيقة، والقوة g-، وخارطة لموقع السيارة، وتوقيت الدورة، وغيرها المزيد.

• النمط الرياضي- يعرض تفاصيل أقل تتضمن بيانات رئيسية مثل السرعة والقوة g-.

• نمط التجول- يقوم ببساطة بتسجيل وعرض فيديو وصوت للقيادة بدون تقديم أية بيانات.

• نمط الأداء- يسجل قياسات الأداء مثل التسارع من 0 إلى 60 كيلو متر في الساعة، وسرعة ¼ ميل، ومدة الزمن المنقضِ، والمدى 0-100-0.

ويمكن مشاهدة الفيديو المسجّل على شاشة كورفيت ستينغراي الملونة قياس 8 إنش والتي تعمل باللمس، عندما تكون السيارة في حالة التوقف.

أو يمكن تنزيله على جهاز كمبيوتر للقيام بالتحرير، أو مشاركة الفيديو على مواقع التواصل الاجتماعي.

ويمكن للمستخدمين الراغبين بالحصول على تفهّم أكثر تعمّقاً حول أدائهم، فتح بيانات السيارة المسجّلة عبر نظام مسّجل بيانات الأداء عن طريق البرنامج المرفق بالنظام والذي يحمل اسم “Cosworth Toolbox”، البرنامج الذي يمزج المستوى الاحترافي من التحليلات التي تقدمها كوزوورث في مجال رياضة المحركات، مع واجهة عرض سهلة الاستخدام.

نظام شفروليه MyLink

يقدم شفروليه MyLink للمستخدمين أفضل ما هو موجود في عالمي المعلومات والترفيه.

فهو يوفر استخدام سهل ومحسوس للوظائف الأساسية، ولكنه في نفس الوقت قابل للتخصيص إلى حد كبير، وقادر على ربط ما يصل إلى 10 أجهزة مثل الهواتف الذكية، وبطاقات SD، ومشغلات MP3، ليمنح المستخدمين طرقاً أكثر للبقاء على اتصال دائم. ويأتي النظام بشكل قياسي في جميع فئات كورفيت.

وتتضمن مزايا التواصل والملاءمة المعززة ميزة تنبيهات وصول الرسائل النصية لمستخدمي الهواتف الذكية التي تتضمن تقنية Bluetooth، حيث تقوم هذه الميزة بقراءة الرسائل النصية من خلال مكبرات الصوت الموجودة في السيارة.

ومن جهة أخرى، يعمل نظام Siri الخاص بأجهزة آيفون iOS 6 وiOS 7 على تعزيز التواصل بدون الحاجة إلى استخدام الهاتف يدوياً، للحفاظ على تركيز السائق بالقيادة.

التفاصيل الهندسية والتقنية

تستفيد طرازات الكوبيه والمكشوفة في كورفيت ستينغراي من المواد خفيفة الوزن وتقنيات التصنيع المتطورة ونقل التكنولوجيا من برنامج سباقات كورفيت، لإنتاج توازن بنسبة 50/50 في الوزن، وتقديم نسب قوة-وزن عالمية المستوى.

أما الأساس المتطور تقنياً فهو بنية الإطار المصنوع من الألمنيوم، وهو قوي جداً لدرجة تلغي الحاجة إلى تعزيزات بنيوية للطرازات المكشوفة. وتقتصر الاختلافات فقط على قدرة الاستيعاب في السقف المكشوف وتغيير مكان أجهزة تثبيت أحزمة الأمان.

ويتضمن الإطار سكك رئيسية مؤلفة من خمسة فئات مخصصة مصنوعة من الألمنيوم، تتضمن ألمنيوم مقذوف في كل طرف، وسكة رئيسية وسطية، وقطعة مصبوبة مفرّغة في نقاط الالتقاء مع نظام التعليق.

وتختلف سماكة كل فئة ما بين 2 إلى 11 ملم، وهي مضبوطة- بالإضافة إلى الشكل- لتأمين متطلبات القوة المثالية لكل واحد من أقسام الإطار مع أدنى مستويات الوزن.

وتم تصنيع الإطار المصنوع من الألمنيوم باستخدام عمليات تصنيع مبتكرة في منشأة التجميع بولنغ غرين الخاصة بشركة جنرال موتورز في كنتاكي.

وتستخدم هذه المنشأة الفريدة من نوعها تقنيات متطورة لضمان أبعاد دقيقة ضمن 0.75 ملم. ويتضمن كل إطار:

• 439 نقطة لحام عبر عمليات جنرال موتورز الحائزة على براءة اختراع، والتي تستخدم قطب كهربائي فريد من نوعه مصمم بشكل خاص للعمل على الألمنيوم.

• 188 مشبك آلي تم تركيبها عبر آلة ثقب عالية السرعة تعمل على تثقيب مواد الإطار لتشكيل طوق قوي ومتكامل يستخدم للمشابك المثبّتة.

• 113 قدم من اللاصق الخاص بالهيكل، تم استخدامها مع اللحام والمشابك لزيادة صلابة الإطار الإجمالية.

• 37 قدم من اللحام بالليزر، يجمع أقسام الإطار عبر شعاع دقيق من الطاقة العالية تقلص الحرارة إلى ما بعد منطقة اللحام، لتطوير دقة الهيكل.

وتستكمل قوة الإطار الكبيرة وخفة الوزن بعناصر الشاسيه المصممة أيضاً لتأمين صلابة منخفضة الكتلة، من ضمنها الحاملات الأمامية والخلفية المصبوبة والمفرغة والمصنوعة من الألمنيوم.

ويتضمن الاستخدام المبتكر للمواد غطاء محرك قياسي من ألياف الكربون في جميع طرازات كورفيت ستينغراي، وسقف مصنوع من ألياف الكربون في جميع طرازات الكوبيه.

وإضافة إلى ذلك، صممت الصفائح السفلية باستخدام تكنولوجيا مركّب نانو-الكربون، وهو مزيج متطور من المواد المركّبة الاعتيادية وألياف الكربون، يؤمن وزناً خفيفاً وقوة مطوّرة.

واستخدم مركّب من الصفائح الملحومة عالية الكثافة في صناعة الرفارف، والأبواب، والصفائح الربعية الخلفية، وصفيحة الباب الخلفي.

الأداء والفعالية

يتم توليد القوة البالغة 455 حصان في كورفيت ستينغراي من خلال المحرك V8 LT1 سعة 6.2 لتر ذو الوحدة الصغيرة، الذي يولّد أيضاً 624 نيوتن متر من عزم الدوران.

ويأتي الأداء المميز لهذا المحرك من مزيج التقنيات المتطورة المستخدمة مثل الحقن المباشر، والنظام النشط لإدارة الوقود (إيقاف عمل الأسطوانات)، والتوقيت المتفاوت المستمر لصمامات العادم، مع نظام احتراق متطور.

وتحتوي الطرازات المجهزة بحزمة Z51 على نظام تزييت بالحوض الجاف.

وتم تجهيز LT1 بخيار من أنظمة العادم بقطر 2.75 إنش. ويتضمن النظام القياسي زوج من الصمامات التي تأخذ شكل الفراشة، تساهم في توفير المزيد من التحسينات عند تثبيت السرعة، عندما يكون المحرك يعمل ضمن نمط V4 الموفّر للوقود.

ويتضمن نظام العادم الرياضي النشط متعدد الأنماط صمامان إضافيان يفتحان إلى مسار منخفض الحصر عبر كاتم الصوت.

وعند فتحها، تزيد هذه الصمامات من أداء المحرك وتولد صوت عادم أكثر قوة- كما وترفع إنتاج المحرك إلى 460 حصان و630 نيوتن متر من عزم الدوران.

وتتوفر فئة LT1 بناقل سرعة يدوي بثمان سرعات جديد كلياً، مع النظام النشط لمطابقة سرعة الدوران.

وهو يتضمن تكنولوجيا مطابقة سرعة الدوران في التغييرات المرتفعة والمنخفضة لناقل الحركة.

ويمكن تفعيل أو إيقاف هذه الميزة التي يتم اختيارها من قبل السائق بشكل سهل عبر أدوات خاصة مثبتة على عجلة القيادة.

ويستخدم ناقل السرعة ذو السرعات السبعة مع حدّافة مزدوجة الكتلة ومقبض فاصل بقرص مزدوج، وهو يقدم جودة أفضل في مجال تغيير السرعة وشعوراً أفضل عبر سكون أكثر انخفاضاً.

ويتضمن ناقل الحركة مع حزمة الأداء Z51 نسبة-قريبة لتغيير السرعة، ما يضمن تجربة قيادة أكثر جرأة.

ويتوفر ناقل حركة أوتوماتيكي بسبع سرعات مع أداة لنقل السرعة، مصممة من قبل جنرال موتورز، ويقدم ناقل الحركة الجديد 8L90 أوقات نقل سرعة عالمية المستوى تتحدى أفضل التصاميم ذات المقبض الفاصل المزدوج.

ومن المتوقع أيضاً أن يساهم في ضمان فعالية أفضل بنسبة 5%، بالمقارنة مع ناقل السرعة الأوتوماتيكي ذو السرعات الستة. مستويات توفير استهلاك الوقود يتم الإعلان عنها لاحقاً.

ويجعل ناقل الحركة ذو السرعات الثمانية من سيارة كورفيت ستينغراي واحدة من الطرازات الرياضية القليلة التي توفر ناقل حركة يدوي تقليدي، وناقل حركة أوتوماتيكي بثمانية سرعات.

تجربة القيادة

تم تصميم أنظمة الشاسيه والتعليق في كورفيت ستينغراي لتستفيد من البنية الأخف وزناً والأكثر صلابة.

فقد مكنت تلك الصلابة المهندسين من ضبط أنظمة التعليق والتوجيه بشكل أكثر دقة، للحصول على تجربة قيادة أكثر مرونة وتجاوب.

وتعتبر المكوّنات وعمليات المعايرة- سواء من حجم الفرامل إلى مستويات الإخماد ونظام التوجيه- متطابقة في الطرازات المكشوفة والكوبيه.

ويستخدم تصميم نظام التعليق بالذراع القصيرة/ الطويلة الذي أثبت قدراته في السباقات، في الأمام والخلف، مع عناصر مكمّلة خفيفة الوزن تتضمن أذرع تحكم منخفضة مفرّغة وتوصيلات toe خلفية مصنوعة من الألمنيوم.

وتأتي كورفيت ستينغراي بعجلات قياس 18 × 8.5 إنش في الأمام و19 × 10 إنش في الخلف، في حين تحتوي حزمة الأداء Z51 على عجلات قياس 19 × 8.5 في الأمام و20 × 10 إنش في الخلف، مصنوعة من الألمنيوم المصوّغ- وتتضمن جميعها إطارات من طراز ميشيلين بايلوت سوبر سبورت مقاومة لتسرب الهواء،

مطوّرة خصيصاً للجيل السابع من كورفيت. ونتيجة لذلك، تصبح كورفيت ستينغراي بحزمة الأداء Z51 قادرة على تحقيق 1.03g خلال التسارع عند المنعطفات.

المزايا الإضافية في نظام التعليق:

مخمّدات– تتضمن ممتصات صدمات أحادية الأنبوب من طراز Bilstein مع مكبس قياس 35 ملم، مرتبطة بكراسي امتصاص صدمات ثنائية المسار مصنوعة من الألمنيوم تعمل على فصل قضيب ممتص الصدمات ومسارات ثقل الهيكل.

وتأتي حزمة الأداء Z51 بمخمّدات من طراز Bilstein مع مكبس قياس 45 ملم، تقدم المزيد من التحكم القوي بالهيكل وقدرات أقوى على حلبات السباق.

حزمة Z51 متوفرة مع الجيل الثالث من نظام التحكم المغناطيسي بالقيادة، الذي يحتوي على نظام إخماد ثنائي- السلك/ بالتفاف مزدوج يتجاوب بشكل أسرع بنسبة 40% بالمقارنة مع الأجيال السابقة، ما يضمن تجربة قيادة أكثر راحة وتحكماً أفضل بالهيكل.

التوجيه– يقدم نظام التوجيه الكهربائي الإلكتروني نسب وجهد متنوعين لضبط التجاوب والشعور في ظروف القيادة المختلفة.

وهو أيضاً يوفر تحكماً وتجاوباً دقيقاً للسائق، إضافة إلى تنوع كبير في الجهد للقيادة ذات الأداء العالي، ناهيك عن حساسية ومباشرة مركزية ممتازة.

المحور– ترس تفاضلي ذكي إلكتروني محدود الانزلاق (eLSD) ضمن حزمة الأداء Z51 يضمن الاستفادة المثلى من فصل عزم الدوران بشكل مستمر بين العجلات الخلفية.

ويتضمن النظام مقبض فاصل مضبوط بشكل هيدروليكي قادر على تنويع مشاركة المقضب الفاصل، والتجاوب من المشاركة المفتوحة إلى المشاركة التامة في غضون أعشار من الثانية.

وهو يقوم بنقل عزم الدوران اعتماداً على عملية حسابية فريدة تحلل سرعة السيارة، ومعلومات التوجيه، وموقع الاختناق، لتطوير الشعور بالتوجيه، وتوازن التحكم، والدفع.

ويتكامل نظام eLSD بشكل كامل مع نظام التحكم الإلكتروني بالثبات وأنظمة إدارة دفع الأداء الرياضي. وتتنوع مستويات معايرته في ثلاثة أنماط، اعتماداً على إعدادات نظام اختيار نمط القيادة:

• النمط 1 هو الأساسي والخاص بالقيادة العادية، وهو يعزز ثبات السيارة.

• النمط 2 يتم تفعيله عند إيقاف عمل نظام التحكم الإلكتروني بالثبات في النمط الرياضي أو نمط حلبات السباق. وتسمح هذه المعايرة في تحقيق قيادة ودفع أكثر رشاقة مع تسارع السيارة عند الخروج من المنعطفات.

• النمط 3 يتم اختياره بشكل أوتوماتيكي عند تفعيل نظام إدارة دفع الأداء الرياضي. هذه المعايرة تتمتع بنفس وظيفة النمط 2، ولكنها مضبوطة بشكل جيد لتعمل مع نظام إدارة دفع الأداء الرياضي.

الفرامل– فرامل Brembo قياسية، مع ملاقط ثابتة رباعية المكابس مقتبسة من عالم السباقات، تقدم قوة توقف استثنائية على الطرقات أو في حلبات السباق. وتتضمن أبرز مزايا النظام:

• دوارات قياسية أمامية قياس 12.6 إنش (320 ملم) في الأمام، و13.3 إنش (338 ملم) في الخلف. تتمتع بمنطقة بمساحة ضغط أكبر بنسبة 35% بالمقارنة مع فرامل الجيل السابق. ونتيجة لذلك، تطورت مسافة التوقف بنسبة 9%.

• دوّارات أمامية ثنائية الصب ومثقّبة قياس 13.6 إنش (345 ملم)، ودوارات مثقّبة خلفية قياس 13.# إنش (338 ملم)، ضمن حزمة الأداء Z51. وهي تتمتع بمنطقة ضغط أكبر بنسبة 6% بالمقارنة مع الجيل السابق غراند سبورت، ويتم تبريدها في الأمام والخلف لضمان قدرات أكبر على حلبات السباق. ونتيجة لذلك، تطور مسافة التوقف بنسبة 5%.

• تتضمن جميع خيارات الفرامل بملاقط رباعية المكابس في الأمام والخلف، تتميز بكونها أكثر صلابة لتضمن استهلاكاً أكثر تساوياً للبادة الفرامل، ونسبة أقل من الجر، وتعديل مطوّر.

Chevrolet Corvette 3 16)

  Corvette (17)Corvette (16)Chevrolet CorvetteCorvette (11)

Corvette (1)Corvette (15)

Corvette (13)

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية


Share
Tagged . Bookmark the permalink.