أستون مارتن فانتدج جي تي أي 2018 – الظهور الأول في لومان 24 القادم

تعود Aston Martin Racing إلى الحلبات بعد فوزها المستحق بسباق ’لومان‘ للتحمّل 24 ساعة عام 2017 مع سيارة Aston Martin Vantage GTE الجديدة كلياً، والتي تخوض أول منافساتها على حلبة ’دي لا سارث‘ الأسطورية عطلة نهاية الأسبوع الحالي (16-17 يونيو).

وبعد عام على الفوز المثير الذي حققه جوني آدم في الجولة الأخيرة من فئة المحترفين GTE Pro، والذي أدى إلى فوز كبير لشركة Aston Martin Racing، أدخل الفريق سيارتي Vantage GTE جديدتين في المسابقة لعام 2018.

وبالاعتماد على سيارة Aston Martin Vantage المتميزة على الطرقات والمعززة بمحرك V8 سعة 4.0 ليتر مع شاحن توربو وتحسينات AMR، تعتبر سيارات Vantage GTE جزءاً من مجموعة السيارات الـ 17 القوية المشاركة في فئة المحترفين GTE Pro حيث يتجلى الميدان الأكثر تنافسية من أي وقت مضى في الفئة.

وتألقت Vantage GTE الجديدة بظهورها الأول على حلبة ’سبا فرانكورتشامبس‘ التي اقتنصت نقاطها السيارتان رقم 95 التي يقودها نيكي ثيم (الدنمارك)، وماركو سورنسن (الدنمارك)، ودارين تيرنر – الفائز بسباق ’لومان‘ ثلاث مرات؛ والسيارة رقم 97 التي يقودها ماكسيم مارتن (بلجيكا)، وأليكس لين (بريطانيا) وآدم (بريطانيا).

وبعد الخضوع لبرنامج تطوير شامل غطى 35 ألف كيلومتر طوال الشتاء، أصبح الفريق الآن مستعداً لمنح السيارة أقصى اختباراتها حتى الآن في السباق الأكثر شهرة على الإطلاق.

ويأتي ذلك بالرغم من الحادث الذي تعرض له سورنسن يوم اختبارات ’لومان‘، مما تطلب من الفريق بناء شاسيه جديد في إطار زمني ضيق.

وعمل فنّيو Aston Martin Racing ومهندسوها على مدار الساعة في نوبات منفصلة لضمان اكتمال سيارة DaneTrain التي تحمل الرقم 95، وجهوزيتها للتدقيق بعد ستة أيام فقط من بدء العمل على سيارة سباق جديدة.

وتستبدل Vantage GTE الجديدة سيارة V8 Vantage GTE ذات التصاميم التزيينية رفيعة المستوى والمحرك V8 مع سحب طبيعي للهواء، ولكن ذلك لا يعني انتهاء سعي السيارة القديمة لانتزاع النصر في ’لومان‘.

وبالفعل، ستتنافس السيارتان في دورة هذا العام من السباق. وستسعى السيارة رقم 98، والتي يقودها حاملو لقب من Aston Martin Racing عن فئة الهواة GTE Am وهم الكندي باول دالا لانا، والنمساوي ماتياس لاودا، والبرتغالي بيدرو لامي، لإضافة انتصار مرموق في ’لومان‘ إلى نجاحها الاستثنائي في إيطاليا، والذي استمر مع فوز آخر عن فئة الهواة GTE Am في الجولة الافتتاحية لبطولة العالم لسباقات التحمّل على حلبة ’سبا‘ الشهر الماضي.

وفي الوقت ذاته، سيتم تنظيم حملة سيارة V8 Vantage GTE الثانية عبر فريق TF Sport شريك Aston Martin، وسيقودها كل من الإيرلندي تشارلي إيستوود، والبريطاني يوان هانكي، والتركي صالح يولوك.

وبهذه المناسبة، قال بول هوارث، مدير فريق Aston Martin Racing: “فرض سباق ’لومان‘ العديد من التحديات التي ينبغي على الفريق التعامل معها هذا العام، بما في ذلك بناء شاسيه جديد كلياً لسيارة Vantage GTE وصيانة السيارة رقم 98 في فئة الهواة GTE Am، والتي تضررت في الاختبارات. وأعتقد بأن الفريق أظهر مثالاً يحتذى به في العمل الجماعي وكيفية التغلب على المشاكل غير المتوقعة. وينصبّ تركيزنا جميعاً الآن على أسبوع السباقات؛ ونتطلع قدماً لما سيشكل واحداً من أكثر مشاركات GT تنافسية في العصر الحديث. ولديّ ثقة تامة بأن فريقنا سيكون رقماً صعباً يرقى إلى مستوى التحديات”.

ومن جانبه، قال دان سايرز، المدير الفني لدى Aston Martin Racing: “تعتبر ’لومان‘ حلبة فريدة من نوعها تستضيف سباقاً استثنائياً؛ وقد بذلنا الكثير من الجهد والوقت في الاستعداد لخوض هذا السباق مع برنامج اختبار شامل وموسع. وكنا مسرورين بأداء السيارة خلال يوم الاختبار، وأفاد سائقونا بأنهم أبلوا بلاء حسناً خلال المراحل الحساسة في اللفة. والأمر متروك لنا الآن للحرص على استمرار أدائهم الموثوق والمتناسق في أكبر السباقات على الإطلاق. وكما هي الحال دائماً، فإن ذلك يعني تنفيذ كل شيء، سواء كان ذلك في الهندسة، أو محطات التوقف أو الاستعدادات. لقد عملنا من أجل هذه النقطة منذ بدأنا اختبار السيارة الجديدة من حوالي العام؛ وسيكون من المفيد لنا رؤية السيارات الجديدة وهي تشارك في السباق خلال عطلة نهاية الأسبوع المقبلة”.

وبدوره، قال ديفيد كينج، نائب الرئيس والرئيس التنفيذي للعمليات الخاصة لدى Aston Martin: “يعتبر ’لومان‘ للتحمّل 24 ساعة جوهرة في تاج سباقات السيارات الرياضية، ومن أبرز أسباب قيامنا ببناء سيارات السباق هو شغفنا بتحقيق الفوز وهزيمة منافسينا في هذا السباق. ويوفر ’لومان‘ الاختبار الأمثل للمتانة والأداء داخل الحلبة وخارجها. لقد أجرينا اختباراً واحداً لقدرة سياراتنا على التحمّل، والذي اجتازه الفريق بمهارة كبيرة نتيجة للجهود الهائلة والتفاني في بناء Aston Martin Vantage GTE جديدة تحمل الرقم 95، وفي فترة زمنية قصيرة. ونحن الآن بحاجة للمشاركة وإحراز أفضل النتائج الممكنة لمكافأة الجهود والالتزام من الجميع في الأسابيع التي سبقت السباق”.

اقتباسات من السائقين:

ماركو سورنسن (الدنمارك)، سيارة Aston Martin Vantage GTE التي تحمل الرقم 95: “أتطلع قدماً لخوض سباق ’لومان‘ بعد كل ما بذلناه من جهد. لم نحظ بأفضل انطلاقة لحملة ’لومان‘ جراء الحادث الذي تعرضت له؛ ولكن الميكانيكيين يجهزون الآن سيارة جديدة أكاد لا أطيق الانتظار لقيادتها وإحراز النتائج الجديرة بالجهود الرائعة التي بذلوها في مثل هذا الوقت القصير. لقد حققت السيارة نتائج متميزة في التجارب، وأنا متحمس حقاً لقيادتها في السباق. لقد حان وقت السباق وتحقيق نتائج طيبة تعكس الجهود التي بذلها الفريق بأكمله”.

نيكي ثيم (الدنمارك)، سيارة Aston Martin Vantage GTE التي تحمل الرقم 95: “يعتبر ’لومان‘ السباق الأبرز في العام. وانطلاقاً من وصفي سائقاً في سباقات السيارات وواحداً من عشاقها، أعتقد بأن هذا السباق سيكون غاية في الروعة. ولم يكن يوم الاختبارات جيداً بالنسبة لنا، ولكن الرفاق قاموا بعمل مذهل لإعادة تحضير السيارة رقم 95 لخوض السباق في عطلة نهاية الأسبوع. ولا أكاد أطيق انتظار الانتقال مباشرة إلى لومان، والالتقاء بالمعجبين، والاستمتاع بالمشاعر الغامرة مع الحماس الكبير الذي سنحظى به في خلال هذا الأسبوع. وأنا على أتم الثقة من أننا سنخوض منافسات مشوقة. فالمنافسة على أشدّها بين الشركات المصنعة، وأنا على يقين من أن فئة المحترفين GTE Pro هذا العام ستكون الأكثر استقطاباً للمشاهدات والأصعب حتى الآن”.

دارين تيرنر (بريطانيا)، سيارة Aston Martin Vantage GTE التي تحمل الرقم 95: “أشعر بالحماس الشديد للمشاركة في دورة هذا العام من سباق ’لومان‘ مع سيارة Aston Martin Vantage GTE؛ وقد استمتعت حقاً ببرنامج الاختبارات الشامل الذي بدأناه في أغسطس الماضي، وعملية التطوير بأكملها. واستطعت في يوم الاختبار تحقيق نتائج طيبة في عدد كبير من اللفات، وقد أحدثت السيارة انطباعاً إيجابياً للغاية في نفسي. وبعد الحادث الذي تعرض له ماركو، اتضحت الجهود الكبيرة التي بذلتها Aston Martin Racing على مدار الساعة لبناء سيارة سباق جديدة في وقت قياسي لخوض جلسة التدريب الافتتاحية يوم الأربعاء. أنا فخور حقاً بأسلوب استجابة الفريق والجهود التي بذلها الجميع في بانبيري. ولا أطيق الانتظار للعودة إلى DaneTrain والعمل على تكرار نجاحنا في الأسبوع الماضي”.

جوني آدم (بريطانيا)، سيارة Aston Martin Vantage GTE التي تحمل الرقم 97: “أنا متشوق للعودة إلى لومان. لقد كان العام الماضي مميزاً بالنسبة لي وللفريق بأكمله مع الفوز الذي نجحنا بإحرازه في السيارة رقم 97، مما سيمنحنا المزيد من الثقة خلال سباق عطلة نهاية الأسبوع. وتعتبر سيارة Aston Martin Vantage GTE الجديدة خطوة رائعة إلى الأمام من سابقتها، ونحن جميعاً نحب قيادتها. لقد قطعنا الكثير من الأميال في الاختبارات التي خضناها خارج الموسم، ونحن مستعدون كفريق لخوض أكبر السباقات في الموسم”.

أليكس لين (بريطانيا)، سيارة Aston Martin Vantage GTE التي تحمل الرقم 97: “أتشرف بالقدرة على تمثيل Aston Martin Racing في سباق ’لومان‘ للتحمّل 2018 مع سيارة Vantage GTE الجديدة كلياً. وأتشوق لنزول الحلبة والمنافسة لتحقيق الفوز مع هذا الفريق الرائع”.

ماكسيم مارتن (بلجيكا)، سيارة Aston Martin Vantage GTE التي تحمل الرقم 97: “أنا متشوق حقاً لقيادة Vantage GTE الجديدة في لومان. لقد ظهرت قوة السيارة في اختبارات ’لومان‘، ومنحتنا نحن السائقين قدراً كبيراً من الثقة. أعتقد بأننا سنخوض سباقاً مذهلاً، وواحداً من أصعبها وأكثرها تشويقاً في فئة GTE حتى الآن؛ وأعتقد بأننا على أتم الاستعداد لذلك. سنخوض منافسة حقيقية للفوز، وأكاد لا أطيق الانتظار للمشاركة”.

الفيديو التشويقي:

 

 دليل السيارات الجديدة والتاريخية

 تابعونا على LinkedIn

Share
Tagged . Bookmark the permalink.